وديع الجريء: بوشماوي كان سيحرم الإفريقي من مشاركة إفريقية

وديع الجريء: بوشماوي كان سيحرم الإفريقي من مشاركة في دوري أبطال إفريقيا

وديع الجريء: بوشماوي كان سيحرم الإفريقي من مشاركة في دوري أبطال إفريقيا
أكد وديع الجريء رئيس المكتب الجامعي لكرة القدم، أن التونسي طارق بوشماوي رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد الإفريقي لكرة القدم ''كاف'' لم يساعد الأندية التونسية على الصعيد القاري، مستفسرا عن الدور الذي يلعبه لحماية ممثلي كرة القدم التونسية في الاتحاد القاري للعبة.

وقال الجريء أثناء حضوره مساء أمس في برنامج 'التاسعة سبور' أن المكتب الجامعي تدخل في أكثر من مناسبة للدفاع عن حقوق الأندية التونسية، في الوقت الذي كان فيه طارق بوشماوي عضوا بلجان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم.
وأضاف الجريء أنه وضع مستقبله على المحكّ عندما تحول إلى مقر 'الكاف' بمصر للدفاع عن النادي الصفاقسي رفقة كاتبه سامي بوصرصار، مؤكدا أنّه كان معرضا لعقوبات وخيمة تصل إلى حدّ تجميد نشاطه وإقصائه من رئاسة المكتب الجامعي.
وأشار إلى أن بوشماوي الذي كان يرأس لجنة المسابقات بالاتحاد الإفريقي كاد يحرم النادي الإفريقي من المشاركة في دوري الأبطال، عندما تمّ منعه من الحصول على الإجازات وتهديده بالإقصاء من المشاركة، قبل أن تتدخل الجامعة وتوجه أكثر من مراسلة لتسوية ملف النادي.
واستغرب الجريء في تدخله من حديث البعض عن المساندة التي قدمها بوشماوي لكرة القدم التونسية بفضل مركزه في المكتب التنفيذي للكاف.
يذكر أن وديع الجريء قدم ترشحه لعضوية إحدى لجان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم بعد تزكية المكتب الجامعي لملف ترشحه، بينما تم رفض تزكية ترشح طارق بوشماوي لرئاسة ''الكاف''.
 



إقرأ أيضاً