عارضة أزياء برازيلية تكافح 'فيروس كورونا' ببيع قمصان ميسي

عارضة أزياء برازيلية تكافح 'فيروس كورونا' ببيع قمصان ميسي

عارضة أزياء برازيلية تكافح 'فيروس كورونا' ببيع قمصان ميسي

أطلقت عارضة الأزياء البرازيلية الشهيرة، سوزي كورتيز، حملة لجمع الأموال لمساعدة الناس في تخطي مصاعب جائحة فيروس كورونا المستجد.


ونشرت كورتيز صورة لها مع قميص ميسي رقم (10) عبر حسابها على موقع "إنستغرام"، وعلقت قائلة: "إلى المعجبين الأعزاء في جميع أنحاء العالم، بدأت مزادا لبيع قمصان برشلونة الخاصة بي، من أجل جمع الأموال لشراء كمامات ومطهر اليد الذي يحتوي على الكحول للسكان الذين لا يستطيعون تحمل تكلفتها. وهي الآن باهظة الثمن في الصيدليات وعلى الإنترنت".
وأضافت: "كما أطلب من الجميع البقاء في منازلهم والخروج فقط إذا لزم الأمر. وحينها سننتصر في هذه المعركة ضد فيروس كورونا المستجد COVID-19. مع القبلات لكم جميعا".
واشتهرت سوزي كورتيز بحصولها لمرتين على جائزة مسابقة "ميس بام بام" لأجمل أرداف في البرازيل عام 2015، وفي أول نسخة للمسابقة بعد أن أصبحت عالمية في عام 2019.