النيابة السويدية تفتح ملف التلاعب بنتائج مباريات الدوري

النيابة السويدية تفتح ملف التلاعب بنتائج مباريات الدوري

النيابة السويدية تفتح ملف التلاعب بنتائج مباريات الدوري
وجهت النيابة السويدية، تهمة التلاعب بنتائج مباريات كرة القدم إلى أربعة أشخاص، أحداها في الدوري السويدي في ماي عام 2019، حينما تعرض لاعب في فريق إيلفسبورج للبطاقة الصفراء.

وقال المدعي العام ستيفان إيدلوند في بيان له: "بعد مضي وقت قصير على تلك المباراة، اضطر اللاعب إلى اقتراض مبلغ كبير من أحد الأشخاص الذين راهنوا على تلقيه بطاقة صفراء في تلك المباراة". وتم توجيه تهمة قبول الرشوة للاعب إيلفسبورج، بينما اتهم اثنين آخرين بتقديم رشوة.
وقال فرانك ثورستينسون محامي اللاعب في تصريحات لصحيفة "أفتونبلاديت" السويدية إن موكله ينفي الاتهامات.
وذكر المدعي العام أن الحالة الأخرى مرتبطة بلاعب في أحد أندية الدرجات الأدنى في جنوب السويد، حيث اتهم بتلقي الرشوة في ست مناسبات من وحتى أوت من عام 2019، وذلك من شخص يراهن على خسارة فريقه.
وبموجب التشريع الخاص بالتلاعب في المباريات والذي تم إقراره في شهر جانفي عام 2019، من الممكن أن تؤدي تلك الجريمة إلى الغرامة أو الحبس لمدة عامين.
 



إقرأ أيضاً