بين التلفزة والجامعة: حرب بلاغات والجماهير الرياضية في التسلل!

بين التلفزة والجامعة: حرب بلاغات والجماهير الرياضية في التسلل!

بين التلفزة والجامعة: حرب بلاغات والجماهير الرياضية في التسلل!
لن يتسنى لعشاق بطولة الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم متابعة مباريات أنديتهم مع انطلاق الموسم الرياضي 2021-2022، بعد طول انتظار.

 

فبالرغم من تأخير موعد انطلاق البطولة الا أنّ المفاوضات بين جامعة كرة القدم والتلفزة الوطنية وصلت الى طرق مسدود، ولن يقع نقل مقابلات الجولة الافتتاحية التي طال انتظارها.


التلفزة الوطنية أصدرت اليوم بلاغا أكدت فيه أنّها لن تنقل مقابلات الجولة الأولى بسبب تعثر المفاوضات مع الجامعة، مؤكدة في الان ذاته أنّ هذا الاشكال لن يحل الى حين توفر أرضية ملائمة للحوار.
من جهتها ردّت الجامعة التونسية لكرة القدم ببلاغ أخر، مؤكدة أنّها لم تمنع التلفزة من بث المقابلات بالرغم من الديون المتخلدة بذمة التلفزة والبالغة إلى حد الآن 4,9 مليون دينار ( 3,5 مليون دينار لحساب الموسم الفارط و 1,4 مليون دينار لحساب انطلاق الموسم الجديد ). 


وبين هذا وذاك تحرم الجماهير التونسية من متابعة مباريات أنديتها كما هو الحال لمباريات المنتخب الوطني التونسي في تصفيات مونديال 2022، ويبقى السؤال المطروح في الوضع الراهن هو كرة القدم التونسية الى أين ؟ 
 



إقرأ أيضاً