نايكي تفسخ عقدها مع نيمار بسبب اتهامه بالاعتداء الجنسي

نايكي تفسخ عقدها مع نيمار بسبب اتهامه بالاعتداء الجنسي

نايكي تفسخ عقدها مع نيمار بسبب اتهامه بالاعتداء الجنسي
وضعت شركة "نايكي" للملابس والأدوات الرياضية حدّا لشراكتها مع النجم البرازيلي نيمار العام الماضي، وذلك عقب اتهامات خطيرة تم توجيهها لنجم باريس سان جيرمان الفرنسي.

 

وذكرن شركة نايكي "نايكي" في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية أمس الجمعة، أنها فسخت عقدها مع النجم البرازيلي لرفضه التعاون في تحقيق حول مزاعم ذات مصداقية.

 

ولم تكن (نايكي) قد كشفت عن أي أسباب حول انفصال الطرفين. وكشفت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أول الخميس، عن قيام "نايكي" بفض شراكتها مع نيمار عقب فتح الشركة لتحقيق حول تعرض موظفة (لدى الشرطة)، لاعتداء جنسي من قبل النجم البرازيلي.

 

وذكرت الصحيفة ذاتها أن الواقعة كانت عام 2016 في غرفة فندق في نيويورك، حيث كانت الموظفة تقدم بعض الخدمات اللوجستية لنيمار وللوفد المرافق له.

 

وقالت المتحدثة باسم نيمار في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية ،إن نيمار يرفض تلك الاتهامات وأن التعاون بين "نايكي" واللاعب انتهى لأسباب تتعلق بالعمل.

 

وقال نيمار ردا على الاتهامات بعدم التعاون في التحقيقات، وذلك من خلال حسابه الرسمي على منصة تبادل الصور "إنستغرام": "هذا سخيف إنها كذبة".


وأضاف: "أنا لا أعرف حقا كيف يمكن لشركة أن تشوه علاقة عمل مدعومة من خلال الوثائق".
 



إقرأ أيضاً