البريمرليغ: تشيلسي يكتفي بالتعادل 1-1 في ساوثامبتون

البريمرليغ: تشيلسي يكتفي بالتعادل 1-1 في ساوثامبتون

البريمرليغ: تشيلسي يكتفي بالتعادل 1-1 في ساوثامبتون
- اكتفى تشيلسي بالتعادل 1-1 خارج ملعبه مع ساوثامبتون المتعثر في البطولة الإنجليزية لكرة القدم اليوم السبت بعد أن هز تاكومي مينامينو الشباك من الهجمة الوحيدة لأصحاب الأرض في الشوط الأول قبل أن يعادل ميسون ماونت النتيجة من ركلة جزاء في الشوط الثاني.

وبقي تشيلسي في المركز الرابع متقدما بنقطة واحدة على وست هام يونايتد، الذي يلعب غدا الأحد، وبثلاث نقاط على ليفربول الذي يستضيف إيفرتون في وقت لاحق اليوم السبت. ويأتي ساوثامبتون في المركز 13.

وخسر ساوثامبتون ست مباريات على التوالي في الدوري قبل زيارة الفريق اللندني، الذي كان يبحث عن انتصاره الخامس على التوالي تحت قيادة المدرب الجديد توماس توخيل، وأمضى فترات طويلة وهو يحاول الاستحواذ على الكرة.

لكن رغم استحواذ تشيلسي على الكرة، لم ينجح الفريق الزائر في صناعة فرص، وهو أمر ألقى عليه توخيل الضوء سابقا باعتباره أحد التحديات التي تواجه فريقه.

وأبلغ المدرب الألماني بي.تي سبورت "كنا جيدين للغاية في أول 80 مترا من الملعب لكن في آخر 20 مترا لم أكن سعيدا. لم نكن حاسمين بما يكفي، ولم نلعب بشراسة كما ينبغي".

وعوقب تشيلسي في الدقيقة 33 على عدم تحويل سيطرته إلى فرص عندما تلقى مينامينو تمريرة بين المدافعين من نيثن ريدموند في الدقيقة 33 ووضعها في المرمى بهدوء بعد أن خدع الحارس إدوار مندي وسيزار أزبليكويتا.

وأصبح المهاجم الياباني أول لاعب منافس يهز شباك تشيلسي منذ قدوم توخيل الشهر الماضي. وكان الهدف الوحيد الذي استقبله الفريق اللندني خلال تلك الفترة هدفا عكسيا.

وأشرك المدرب الألماني الجناح كالوم هودسون-أودوي بدلا من تامي أبراهام مع انطلاق الشوط الثاني وبدا تشيلسي بعدها أكثر شراسة في الهجوم لفترة وجيزة.

وجاء هدف التعادل عندما سقط ماونت داخل المنطقة بعد مخالفة من داني إينجس وسدد بنفسه الكرة في الشباك من علامة الجزاء في الدقيقة 54.

وسدد مدافع ساوثامبتون يانيك فسترجارد في العارضة في الدقيقة 71 بضربة رأس في واحدة من هجمات أصحاب الأرض النادرة.

وقال رالف هازنهوتل مدرب ساوثامبتون "لو كان حالفنا بعض الحظ في النهاية كنا سنفوز بالمباراة بضربة رأس يانيك. لكن أعتقد أن التعادل لنا مثل الفوز اليوم".

واتخذ توخيل قرارا غير معتاد باستبدال هودسون-أودوي بعد أقل من 20 دقيقة على اشتراكه كبديل، ومنح حكيم زياش الفرصة بعد تعافيه من الإصابة.

وقال توخيل إنه أجرى التغيير لأنه لم يكن سعيدا بتصرفات هودسون-أودوي.



إقرأ أيضاً