البريمرليغ: تشيلسي يكتفي بالتعادل بدون أهداف مع ليدز

البريمرليغ: تشيلسي يكتفي بالتعادل بدون أهداف مع ليدز

البريمرليغ:  تشيلسي يكتفي بالتعادل بدون أهداف مع ليدز
حافظ توماس توخيل على سجله خاليا من الهزائم بعد 12 مباراة كمدرب لتشيلسي، لكن افتقار فريقه للقوة الهجومية كان معناه الاكتفاء بالتعادل بدون أهداف مع مضيفه ليدز يونايتد في البطولة الإنجليزية لكرة القدم اليوم السبت.

وبقي تشيلسي في المركز الرابع بفارق نقطتين خلف ليستر سيتي صاحب المركز الثالث الذي تتبقى له مباراة إضافية.

وأُلغي هدف مبكر سجله ليدز عن طريق تايلر روبرتس بداعي التسلل ثم اقترب تشيلسي من التسجيل بعد فوضى في دفاع أصحاب الأرض. وحاول لوك ايلينج إبعاد الكرة لكنها اصطدمت بزميله دييجو يورينتي ثم ارتدت من العارضة وسقطت بين ذراعي الحارس إيلان ميلييه.

وأبلى إدوار مندي حارس تشيلسي بلاء حسنا في إبعاد تسديدة من روبرتس إلى العارضة وتعين عليه التدخل عدة مرات لإنقاذ مرماه في الشوط الثاني.

وأبدل مندي اتجاهه سريعا ليتصدى إلى تسديدة من رافينيا، ثم تألق حارس منتخب السنغال مرة أخرى لينقذ ضربة رأس من رودريجو.

واستخدم توخيل كاي هافرتس في مركز قلب الهجوم لكن اللاعب الألماني لم ينجح في استغلال أنصاف الفرص التي أتيحت له.

وقال توخيل "يشعر براحة أكبر في اللعب في المراكز الأمامية ويصل إلى منطقة الجزاء بالفطرة. ينهي الهجمات جيدا في المعتاد والفرص التي أتيحت له كافية للتسجيل في المعتاد. لكن للأسف لم يفعل ذلك اليوم.

"حصلنا على ما يكفي من الفرص للتسجيل. كانت مباراة لا بأس بها، ففي بعض الأحيان من الصعب أن تسجل. لم يكن اللعب جيدا وأرضية الملعب ليست في حالة جيدة، وهذه أحد العوامل".

وأضاف "كنا بحاجة لأن نكون أكثر حسما في آخر 20 دقيقة. بذلنا جهدا كبيرا بدون كرة وكنا مرهقين عندما أتيحت لنا فرص في أماكن جيدة".

وحقق ليدز فوزا واحدا في آخر ست مباريات لكنه يحتل المركز 11 رغم أنه يشعر بالقلق حول مهاجمه باتريك بامفورد الذي غادر الملعب مصابا قبل عشر دقائق على نهاية الشوط الأول.

وقال مارسيلو بيلسا مدرب ليدز "نقدر كثيرا النقطة التي حصلنا عليها.

"إذا كان يجب أن يكون هناك فائز فلن نكون نحن. في الشوط الأول كانوا أفضل منا. في الشوط الثاني كنا أفضل قليلا".



إقرأ أيضاً