تأكيد مشاركة أكثر من 165 متسابقا في رالي فينيكس الدولي في الجنوب

تأكيد مشاركة أكثر من 165 متسابقا في رالي فينيكس الدولي في الجنوب التونسي

تأكيد مشاركة أكثر من 165 متسابقا في رالي فينيكس الدولي في الجنوب التونسي
أعلنت اللجنة المنظمة لرالي فينيكس الدولي عن مشاركة أكثر من 165 متسابق في الرالي من عدد من الجنسيات العربية والاوروبية .وسينطلق الرالي يوم 13 مارس الجاري ويستمر الى غاية 20 من نفس الشهر بالجنوب التونسي وذلك خلال ندوة صحفية انتظمت اليوم الثلاثاء بمقرّ وزارة السياحة، بحضور وزير السياحة حبيب عمار.

كما حضر الندوة الصحفية ممثلون عن الجامعة التونسية للسيارات والجامعة التونسية للدراجات النارية والأنشطة التابعة لها، والديوان الوطني للسياحة.

واكد وزير السياحة حبيب عمار بالمناسبة على أنّ تنظيم رالي فينيكس يمثل فرصة لمزيد التعريف بالسياحة الصحراوية، معتبرا أنّ تنظيم مثل هذا الحدث في ظرف استثنائي عالمي، بسبب جائحة كورونا، يعد بادرة حسنة لتنشيط جهات توزر ودوز.

وأشار الى أنّ الوضع الوبائي في تونس يشهد تحسنا كبيرا، معربا عن يقينه بأنّ الجهات الرسمية ستساهم في انجاح التظاهرة وستمنح تراخيص استثنائية للمشاركين في الرالي مع تطبيق اجراءات البروتوكول الصحي.

ومن جهته أفاد جمال الدبابي عضو لجنة التنظيم و نائب رئيس النادي الوطني للسيارات أنّ التحضير لتنظيم الرالي انطلق منذ سنتين، مشيرا الى أنّ السباق سيكون في 6 مراحل بصحراء دوز من ولاية قبلي.

وأوضح أنّ الرالي سيشهد مشاركة 69 سيارة و12 دراجة نارية، و سيكون مناسبة لانعاش الدورة الاقتصادية

وبدوره اعتبر مهدي باش حامبة رئيس الجامعة التونسية للدراجات النارية أنّ الرالي سينطلق وفق اجراءات البروتوكول الصحي، مبرزا أنّه سيكون واجهة للسياحة الرياضية.

وافاد أن الرالي سيشهد مشاركة عدّة متسابقين من جنسيات مختلفة، قائلا انّ جميع الأطراف المتداخلة من رياضيين و جهات تنظيمية ومهتميين بالرياضة الميكانيكية تنتظر مثل هذه المناسبات منذ فترة طويلة.

واوضح رئيس الجامعة التونسية للسيارات حاتم بن يوسف أنّ الرهان على المراتب الأولى في الرالي يستوجب بالضروروة وجود دعم وتشجيع من المموليين للمتسابقين التونسيين الذين سيشاركون في الرالي، كما ان ذلك يبقى رهين قوة وجودة السيارات التي سيتم الستعمالها .

وأكد بن يوسف، في ذات السياق، أنّ المشاركة التونسية ستقتصر على سائقين فقط هما هند الشاوش و سليم المازري، لافتا النظر أنّ أهمية رالي فينيكس تكمن في كونه ثاني رالي يقع تنظيمه في العالم بعد رالي داكار مضيفا ان أنّ الاضواء ستكون مسلطة على تونس بمناسبة الرالي .

ومن جهتها قالت المتسابقة هند الشاوش خبيرة الراليات أنّ غياب الأعطاب الميكانيكية له دور كبير في مراهنة سائقي الرالي على المراتب الأولى، مضيفىة أنّ هناك من خسر التتويج برالي داكار في مرحلته الأخيرة جراء عطب ميكانيكي مفاجئ.



إقرأ أيضاً