بعد تأهل كل من الترجي والنجم: هل الأداء أهم من الترشح لدور المجموعات ؟


الأحد 18 مارس 2018 - 18:47

تأهل اليوم الاحد 18 مارس 2018 كل من الترجي الرياضي التونسي والنجم الرياضي الساحلي إلى دور المجموعات من مسابقة أمجد الكؤوس الإفريقية .

المعروف وأنه في مثل هذه المباريات الأداء الجيد واللعب الجميل لا يساوي شيئا مقارنة باقتلاع ورقة العبور لدور المجموعات ، مما سيتسنى للمدرب القيام بتعديل الأوتار خلال الفترة القادمة مع تدعيم الفريق بانتدابات قادرة على تقديم الاضافة ، خاصة على المستوى الأمامي لكل من فريق باب سويقة ونادي جوهرة الساحل على اعتبار وأن الأدوار المتقدمة في هذه المسابقة من المؤكد أنها ستجمعهم بنواد محترمة على غرار قوي مازمبي الكنغولي ووفاق سطيف ونادي القرن الأهلي المصري بالإضافة إلى صاحب النسخة الأخيرة الوداد البيضاوي المغربي .
الترجي التونسي الذي استفاد من نتيجة التعادل السلبي ذهابا في كينيا ، قام بالأهم من خلال مباراة اليوم في الملعب الأولمبي برادس وانتصر بهدف نظيف حمل توقيع أنيس البدري في الدقيقة 21 من زمن الشوط الأول وهو ما مكن الأحمر والاصفر من ضمان التواجد في مرحلة المجموعات بانتظام .

ممثل تونس في نفس المسابقة ، النجم الرياضي الساحلي وتحت قيادة المدرب الجزائري خير الدين مضوي عاد بورقة التأهل من نيجيريا بالذات ، على حساب بلاتو يونايتد الذي انهزم في الذهاب برباعية كاملة مقابل هدفين ، ورغم الهزيمة في مباراة اليوم بهدف نظيف ، إلا أن زملاء أمين الشرميطي  تمكنوا من حسم التأهل والوصول لمرحلة المجموعات التي سيكون فيها مضوي مطالبا بإصلاح عديد النقائص خصوصا على المستوى الدفاعي .