درب النجم والإفريقي: أولمبي سوسة 'عقدة' تلازم مارشان في الكلاسيكو!؟


الجمعة 9 مارس 2018 - 20:38

يعود يوم الأحد 11 مارس المدرب الفرنسي برتران مارشان إلى الملعب الأولمبي بسوسة

كمدرب لأول مرة منذ 10 سنوات أي تقريبا منذ نهاية تجربته مع النجم الرياضي الساحلي في موسم 2007 – 2008.
برتران مارشان درّب النادي الإفريقي لموسم ونصف بين جانفي 2005 وجوان 2007 قبل أن ينتقل إلى فريق جوهرة الساحل مع نهاية رحلته مع نادي باب الجديد ليخوض معه موسما وحيدا توجه بلقب دوري أبطال إفريقيا 2007 وبمشاركة مونديالية.
ورغم أنّ للفني الفرنسي ذكريات سعيدة مع الفريقين إلا أن حصاده في أولمبي سوسة كمدرب للفريقين لم يزد عن نقطة يتيمة رغم أنه خاض ثلاث مواجهات كلاسيكو اثنتان مع الأحمر والأبيض وواحدة مع ليتوال.
أول مباراة لمارشان في أولمبي سوسة كانت يوم 5 أفريل 2006 كمدرب للنادي الإفريقي وانهزم يومها بهدف لصفر سجله المدافع صابر بن فرج.. التنقل الثاني إلى سوسة جاء في 15 أفريل 2007 وانهزم فيها بنفس النتيجة أي هدف لصفر سجله مدافع النجم الساحلي سيف غزال من ضربة جزاء.
أما آخر كلاسيكو للفرنسي في سوسة فكان يوم 20 أفريل 2008 ويومها قهره وسام يحيى وأجبره على مواصلة الرحلة دون انتصار في مباراة انتهت بالتعادل وكانت منعرجا في تتويج النادي الإفريقي مع نهاية الموسم بالبطولة التي غابت عن خزائنه لأحد عشرة موسما.
إذن ثلاثة كلاسيكوهات لبرتران مارشان لم يعرف خلالها طريق الانتصار فإما يكتفي بالتعادل أو ينهزم ومباراة الأحد هي الرابعة في رصيده فهل ينجح فيما فشل فيه قبل أكثر من 10 سنوات؟