علاقة نيمار و إدارة باريس سان جيرمان في توتر متصاعد


الجمعة 2 مارس 2018 - 19:44

كشفت تقارير صحفية فرنسية وإسبانية اليوم الجمعة 2 مارس 2018 أن العلاقة بين النجم البرازيلي نيمار داسيلفا وإدارة نادي باريس جيرمان الفرنسي قد توترت في المدة الأخيرة.

وعنونت صحيفة "ليكيب" الفرنسية مقالها تحت "وداعا باريس" في حين وضحت صحيفة "آس" الإسبانية إلى أن العنوان يمكن تفسيره بغياب نيمار عن باريس سان جيرمان لبقية الموسم الحالي، وتصل الشكوك إلى إمكانية استمرار اللاعب في النادي الباريسي، خاصة في ظل التقارير التي ربطته مؤخرا بالانضمام للعملاق الإسباني ريال مدريد.

واكدت الصحيفة الإسبانية إلى أنه رغم جهود ناصر الخليفي رئيس سان جيرمان لجعل الجميع يرى أن هناك اتفاقًا على علاج إصابته، وكيفية المضي قدما للحصول على أفضل وأسرع شفاء للاعب، إلا أن هناك الآن في فرنسا شكوكًا قائمة بشأن العلاقة المتوترة بين اللاعب والنادي.

وأشار نفس المصدر إلى أن هناك توترات داخلية في النادي بالنسبة للطريقة التي يدار بها موضوع الإصابة، حيث إن النادي الفرنسي يقدم معطيات ، ينفيها على الفور ممثلو النجم البرازيلي وخاصة والده وكيل اعماله.

وتعرض نيمار لإصابة قوية في مشط القدم، خلال لقاء مارسيليا بالدوري الفرنسي الأحد الماضي تتطلب خضوعه لعملية جراحية وغيابه من 6 إلى 8 أسابيع عن الملاعب.