أموال الكاف تزيل بعضا من مرارة انسحاب النجم والإفريقي


الاثنين 23 أكتوبر 2017 - 13:49

لئن انسحب كل من النجم الساحلي والنادي الإفريقي  ممثلا الكرة التونسية من نصف نهائي كأس رابطة الأبطال الإفريقية وكأس الاتحاد بطريقة دراماتيكية، فإن وقع هذا الانسحاب قد يخفف منه بعض الشيء الحوافز المالية للكاف، حيث سيحصل النجم الساحلي على 875 ألف دولار (أكثر من مليارين و168 ألف دينار من المليمات التونسية). 
 

والنادي الإفريقي على 450 ألف دولار (أكثر من مليار و100 ألف دينار). 
للإشارة فإن الحوافز المالية الاتحاد الإفريقي قد تم الترفيع فيها في السنة الماضية بعد توقيع عقد رعاية مع إحدى الشركات النفطية الفرنسية الكبرى لمدة ثماني سنوات بزيادات تتراوح بين 35 و166% في مختلف التظاهرات التي ينطمها الكاف، ودخلت هذه الزيادات حيّز التطبيق منذ نهائيات الأمم الإفريقية الأخيرة بالغابون التي تحصلت فيها الجامعة التونسية لكرة القدم على 800 ألف دولار عقب انسحاب المنتخب من الدور ربع النهائي أمام الخيول البوركينية.

كما تحصل الترجي الرياضي المنسحب من الدور ربع النهائي لكأس رابطة الأبطال على 650 ألف دولار (1.6 مليون دينار تونسي) أما النادي الصفاقسي المنسحب من الدور ذاته لكأس الاتحاد فنصيبه 350 ألف دولار (860 ألف دينار تونسي)

ومن المتوقع أن يتواصل العمل بهذا السلم المالي إلى غاية 2020 موعد الزيادات الجديدة.