تحت 'مظلة' مكافحة الفساد: النجم يبدأ حملة ديبلوماسية لتوحيد المعارضين في الكرة التونسية


الاثنين 19 فبراير 2018 - 19:49

أعلن النجم الرياضي الساحلي في بلاغ رسمي يوم أمس الأحد 18 فيفري عن سعيه إلى تجميع

ملف متكامل عن الفساد الرياضي في كرة القدم التونسية مع توجيه دعوة لكل الأطراف الراغبة في إصلاح قطاع الرياضة في تونس وتفكيك منظومة الفساد إلى الانخراط ودعم مجهود النجم الرياضي الساحلي لتكوين ملف مشترك في هذا الغرض.
هيئة رضا شرف الدين ينتظر أن تنطلق في حملة "ديبلوماسية" من أجل تجميع كافة المعارضين والرافضين لسياسة الجامعة التونسية لكرة القدم والإدارة الوطنية للتحكيم من أجل الانتهاء إلى تكوين ملف يحتوي على كافة التجاوزات التي حدثت في المواسم الأخيرة قصد تضمينها في ملف سيقع إرساله إلى لجنة الأخلاقيات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا".
فريق جوهرة الساحل الذي اشتكى من التحكيم في لقاء الكلاسيكو أمام الترجي الرياضي اتخذ جملة من القرارات غير المسبوقة على غرار تتبّع الحكم كريم الخميري جزائيا بشبهة الارتشاء واللجوء إلى "الفيفا" يفترض أن يكون قد بدأ التحرّك للوصول إلى تجميع كافة المعطيات وخاصة تشكيل حزام من الغاضبين بغاية الوصول إلى هدفين الأول معلن وهو الإطاحة بمنظومة الفساد والثاني مبطن وهو إنهاء سنوات حكم وديع الجريء.
بلاغ النجم الساحلي مثل بالنسبة للكثيرين إعلان حرب على المكتب الجامعي بالنظر إلى مضمونه لكنه شكلا لم يحتو على أيّة إشارة إلى مكتب وديع الجريء وهو ما يطرح عدة تساؤلات حول جدية تحركات هيئة شرف الدين.
الثابت أن انطلاقة "الحملة الديبلوماسية" لتجميع الغاضبين والمعارضين هي التي ستكشف عن جدية الهيئة من عدمها للمضي في ما أعلنت عنه في بلاغها للأحباء وللرأي العام الرياضي.