الجويني يزيد من متاعب بن يحيى قبل مواجهة الدربي


الجمعة 16 فبراير 2018 - 13:35

حقق الترجي الرياضي التونسي أمس الخميس فوزا ثمينا على ضيفه النجم الرياضي الساحلي في المباراة التي جمعتهما لحساب الجولة الخامسة إياب من الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم ممّا مكنّه من مواصلة التعليق على مستوى الصدارة بفارق 11 نقطة على أقرب ملاحقيه.

انتصار هام في فترة حسّاسة لم يخف السلبيات الكثيرة التي رافقت أداء لاعبي الترجي خاصة على مستوى الانضباط، بعد إقصاء المهاجم هيثم الجويني إثر حصوله على الورقة الحمراء بعد جمع إنذاران بطريقة بدائية لا تليق بلاعب محترف في صفوف الترجي قبل يومين من إجراء مباراة الدربي.

ومن شأن غياب الجويني عن مباراة الدربي أن يؤثر على أداء الفريق هجوميا في ظلّ محدودية الرصيد البشري على مستوى الخطّ الأمامي خاصة أنّ الفريق عانى كثيرا منذ غياب المهاجم الأول طه ياسين الخنيسي ووجد صعوبة كبيرة في تحقيق الفوز في أكثر من مناسبة.

ورغم وجود البلايلي والخنيسي في الخط الأمامي إضافة إلى الشاب بلال الماجري على ذمة المدرب خالد بن يحي إلاّ أنّ غياب الجاهزية البدنية للثنائي الأول وعدم اكتساب الثالث للخبرة بمثل هذه المواعيد الكبرى قد تضع المدرب في مأزق يوم الأحد رغم أنّ تشكيلة الترجي ستشهد عودة لاعب الوسط غيلان الشعلالي ممّا يعطي بعض الحلول لتغيير الرسم التكتيكي في مباراة تعول عليها جماهير الترجي لحسم اللقب بصفة مبكرة وتحقيق انتصارا معنويا قبل لقاء العودة في دوري أبطال إفريقيا الأسبوع القادم.