في قضية الأولمبي الباجي والنادي البنزرتي مع الفيفا: الجامعة تتبرأ من التمييز وتطالب بالتحري


الأربعاء 7 فبراير 2018 - 13:47

أكدت الجامعة التونسية لكرة القدم في بيان رسمي لها اليوم الثلاثاء 7 فيفري 2018، أن سداد أحكام اللجان القضائية الرياضية ضد الأندية ليس من مشمولاتها، ولكنها تسعى في كل الأحوال إلى محاولة تطويق أي إشكال يطرأ، على غرار الشكوى التي رفعها الكامروني إيسمبا ضد الأولمبي الباجي وتم سداد مستحقاته بتاريخ 30 أكتوبر 2017.

هذا بالإضافة إلى دفع مبلغ 120 ألف دينار مكنت الأولمبي من تجنب عقوبة أخرى تقضي بسحب 12 نقطة، بناء على طلب هيئة الفريق لتسوية ديونه وتجنيبه تبعات الديون المتراكمة أمام الفيفا.
الجامعة أشارت في ذات البيان إلى أنها تعامل كل الأندية على قدم المساواة دون أي تمييز، مشددة في هذا الإطار بأن قضية الأولمبي الباجي مع أربعة أندية هولندية والتي تسببت في خصم 6 نقاط من رصيده في البطولة انطلقت منذ سنة 2012 لكن مسؤولي الأولمبي لم يتعاملوا بالملف بالسرعة الكافية ما جعل فريقهم عرضة لخصم 6 نقاط ولم تفلح مساعي الجامعة في رفع العقوبة باعتبار أن الحكم كان باتا وغير قابل للرفع بتاريخ 9 أوت 2017، خلافا لهيئة النادي البنزرتي التي طالبت الجامعة بدفع مستحقات فريق مهاجمها الأنغولي السابق أغينالدو وخصم المبلغ من منحة سلطة الإشراف. 
مذكرة في هذا الصدد بأن عملية الدفع وقعت قبل صدور قرار العقوبة بيومين الأمر الذي ساهم في رفعها. 
الجامعة طالبت بالتحري في نشر الأخبار معربة عن أملها في أن يكون أصحابها عن حسن نية.