شبيبة القيروان أمام رهان هزم الإفريقي للمرة الأولى ذهابا وإيابا


الأربعاء 31 يناير 2018 - 13:32

تقام بعد ظهر اليوم الأربعاء 31 جانفي 2018 المباراة عـــ72ـــــدد بين النادي الإفريقي والشبيبة القيروانية، حيث يراهن الفريقان على تأكيد انتصار الجولة الفارطة أمام الملعب التونسي بالنسبة للأفارقة وضد النادي الصفاقسي بالنسبة للضيوف الذين يبحثون عن مزيد الابتعاد عن مناطق الخطر.

الشبيبة للمرة الأولى...
شبيبة القيروان ستكون اليوم أمام تحد خاص وهو الحاق الهزيمة بالافريقي ذهابا وإيابا للمرة الأولى في تاريخ لقاءات الفريقين، علما وأن آخر فوز للأغالبة يعود إلى موسم 2000/2001 بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وهي المباراة التي تألق فيها المهاجم السنيغالي الشيخ ديوب الذي انتدبه في مرحلة موالية النادي الصفاقسي وفرّط فيه لاحقا لنادي الشعب الإماراتي. 
تجدر الإشارة أيضا إلى أن الشبيبة لم تحقق إلا ثلاثة انتصارات في عقر دار الإفريقي مواسم (80/81، 99/2000، 2000/2001)، من أصل 13 فوزا، وتمكن الافريقي من فرض كلمته في 40 مناسبة منها 25 على قواعده وانتهى 18 حوارا بالتعادل (منها 7 بالعاصمة). 
خماسيتان وست رباعيات...
تحرّك هجوم الإفريقي على امتداد 71 مواجهة السابقة في 111 مناسبة رد عليها الخط الأمامي للشبيبة في 53 مناسبة، وتبقى النتيجة الأعرض في تاريخ مواجهات الفريقين موسم 2015/2016 بخمسة أهداف نظيفة، وهي الثانية بعد موسم 1976/1977 (5/1 لصالح الإفريقي) علاوة عن ست رباعيات كانت كلها من نصيب الإفريقي، من جانب الشبيبة تبقى أرفع حصيلة موسم 1992/1993 عندما انتصرت بثلاثة أهداف لهدف واحد، بالاضافة إلى فوزها في المنزه ذهاب موسم 2000/2001 بثلاثة أهداف لهدفين.