ذكرى المنصف المليتي:اليساري اللامع الذي قاد القرش البنزرتي إلى أول لقب إفريقي


الخميس 4 يناير 2018 - 12:20

تمر اليوم الخميس 4 جانفي 2018 الذكرى الثالثة لوفاة المرحوم المنصف المليتي المدرب السابق للنادي البنزرتي (4 جانفي 2015 في حادث منزلي) الذي قاده إلى الإحراز على أول لقب قاري في تاريخ الأندية التونسية وهو كأس الكؤوس الإفريقية يوم 3 ديسمبر 1988 بالملعب الأولمبي بالمنزه على حساب نادي رانتشيرز بيرز النيجيري بهدف حمدة بن دولات.

وكان المليتي قد خلف في تلك الفترة المدرب يوسف الزواوي الذي استقال من مهامه، فكان قصب السبق في ترويض الألقاب الإفريقية من نصيب القروش التي فتحت الأبواب للرباعي التونسي التقليدي لاحقا لاكتساح القارة السمراء.


المنصف المليتي خرّيج مدرسة النادي الرياضي الصفاقسي لاعبا حيث كانت البداية في ستينيات القرن الماضي في خطة ظهير أيسر، وزامل العديد من الأسماء اللامعة على غرار المرحوم عبد الله الحجري ومحمد علي عقيد وساحر الجلين حمادي العقربي فضلا عن تقمص زي المنتخب الوطني إلى جانب الوزير الأسبق رؤوف النجار وعثمان جنيح وعتوقة وغيرهم، وأحرز مع فريقه الأم أول لقب بطولة سنة 1969 وأول ثنائي موسم 70/71، ودرّب أكثر من ناد على غرار شبيبة القيروان إلى جانب المنتخب العماني وهو أول تونسي يدرب منتخبا خارجيا، لكنه اختار الابتعاد عن التدريب منذ سنة 2008 تاريخ عودته من الخليج العربي.