بيب غوارديولا: أنا في خدمة الانقليز وعليهم أن يكونوا أسياد العالم


الاثنين 1 يناير 2018 - 13:25

قال الاسباني بيب غوارديولا مدرب نادي مانشستر سيتي الانقليزي في تصريح صحفي اليوم الاثنين 1 جانفي 2018 إنه يضع كل خبرته على ذمة الطاقم الفني للمنتخب الأنقليزي بقيادة غارث ساوثغايت (الذي واجه المنتخب التونسي في مونديال فرنسا 1998 لاعبا، وسيواجهه في مونديال روسيا 2018 مدربا). 

غوارديولا الذي درب سابقا نادي برشلونة الاسباني ويشرف اليوم على المتصدر ''المان سيتي'' على بعد 14 نقطة من ملاحقه المباشر نادي تشيلسي في البريميرليغ ودون هزيمة في 19 مباراة متتالية، ذكر بأن منتخب الأسود الثلاثة الذي مرّ اليوم أكثر من نصف قرن على تتويجه بلقب كأس العالم في ذلك النهائي الشهير مع المنتخب الألماني سنة 1966، يجب عليه الهيمنة على الخارطة الكروية في العالم بالنظر إلى أن الدوري الانقليزي هو الأقوى في العالم، وأشار غوارديولا إلى أنه راكم تجربة ممتازة سواء مع فريقه الأسبق البرسا أو العملاق البافاري بيارن مونيخ تحدّث عنها قائلا:'' لم سافرت إلى ألمانيا سابقا ؟ باختصار حتى أتعلّم طرق عمل جديدة وهو ما حدث فعلا، وبعدها تحولت إلى مانشستر سيتي لذات السبب''.
كل ما تعلمته هو اليوم على ذمة الانقليز الذين وضعتهم قرعة المونديال الروسي إلى جانب رأس المجموعة المنتخب البلجيكي والمنتخب التونسي والبانامي، يذكر أن انقلترا تخطط أيضا لتنظيم كأس العالم 2030.