كوليبالي يلتحق بالمنتخب قبل حصوله على الجنسية.. وغضب عارم على معلول


الاثنين 25 ديسمبر 2017 - 18:01

خلّفت دعوة متوسط ميدان الترجي الرياضي فوسيني كوليبالي للمشاركة في تربص

المنتخب الوطني بقطر عدّة ردود أفعال غاضبة خصوصا أن "البيفو" الايفواري ليس ذلك اللاعب الاستثنائي الذي يعتبر ضمه إلى النسور أمرا ملحّا.
المعارضون لهذا الاختيار اعتبروا أن الناخب الوطني نبيل معلول قد جامل فريقه الأم الترجي الرياضي من خلال السعي إلى تجنيس كوليبالي خصوصا أن المنتخب يضم عدة أسماء أفضل منه بكثير في نفس المركز.
معلول سعى أيضا إلى ضم راني خضيرة الناشط في الدوري الألماني وهناك اتفاق معه في هذا الخصوص وبالتالي فتجنيس الفيل الايفواري يأتي ليزيد من الشكوك حول الأسباب والدوافع.
الغريب أن كوليبالي لم يكن موافقا على التجنيس لاعتبارات تتعلق بالانتماء وهو ما دفع مقربين منه للاتصال بشقيقه لمحاولة التأثير عليه. أما الأكثر طرافة فهو أن نبيل معلول لم ينتظر حصول اللاعب على الجنسية ليوجه له الدعوة إلى المنتخب وهو ما يطرح بدوره عدة نقاط استفهام.
نبيل معلول يبدو أنه لا يقدر على العيش بعيدا عن إثارة الجدل وافتعال المشاكل وتوجيه الدعوة إلى كوليبالي بالتوازي مع ضمّ معز بن شريفية إلى المنتخب رغم أنه لم يخض أيّة مقابلة رسمية أو ودية منذ 23 سبتمبر الماضي أي منذ الانسحاب أمام الأهلي في ربع نهائي دوري الأبطال يكفي مؤونة التعليق.
الناخب الوطني اعتمد المحاباة وقدّم غاياته الشخصية على حساب المصلحة الوطنية ليعود بالمنتخب الوطني إلى المربّع الأول بعد أن منّى الكثيرون النفس بواقع جديد يصالح النسور مع الجماهير.