نادال يقاضي وزيرة فرنسية سابقة ويطالب بتعويض قدره 100 ألف أورو


السبت 14 أكتوبر 2017 - 09:45

طالب لاعب التنس المصنف أول عالميا الإسباني رافائيل نادال، وزيرة الرياضة الفرنسية السابقة روزلين باشلو بتعويض قدره 100 ألف أورو، عن الأضرار التي لحقته بعد اتهامها له بالتستر على فحص منشطات.

وكانت باشلو التي شغلت منصبها بين 2007 و2010، قد أدلت بتصريحات عبر قنوات تلفزيونية فرنسية في مارس 2016، ادعت فيها أن نادال تصنّع الإصابة في 2012، وغاب عن الملاعب خلال الأشهر الستة الأخيرة من الموسم، لإخفاء فحص إيجابي للمنشطات خضع له.

وأبلغ محامي اللاعب باتريك ميزونوف المحكمة أن اتهامات وزيرة الرياضة الفرنسية السابقة لموكله تسببت له في عواقب وخيمة، مضيفا أن موكله طلب منه أن وضع حدا لما قالته باشلو، من خلال تقديم ملفه الطبي الذي يشير، بحسب المحامي، إلى معاناة نادال من إصابة بالغة في الركبة اليسرى.

من جهته انتقد محامي باشلو أوليفييه شابوي نظام مكافحة المنشطات في الاتحاد الدولي للتنس، معتبرا أنه متساهل بشكل مفاجئ وثمة فارق هائل بين النجاح الذي يعرفه وضعف إجراءات مكافحة المنشطات".

يذكر أن نادال (31 عاما) المشارك في دورة شنغهاي الصينية للماسترز ألف نقطة، غاب عن جلسة استماع في المحكمة أمس الجمعة.