بعد أن غادرا إلى الجزائر: هل بلغت علاقة الإفريقي ببلخيثر والشنيحي مرحلة اللاعودة؟


الاثنين 11 ديسمبر 2017 - 18:17

سافر يوم أمس المهاجم الجزائري إبراهيم الشنيحي إلى الجزائر وذلك بعد 24 ساعة من

مغادرة مواطنه مختار بلخيثر إلى نفس الوجهة اثر نهاية إجراءات فسخ عقديهما مع الفريق.
النادي الإفريقي خسر مبدئيا خدمات الثنائي الجزائري خصوصا أن الهيئة التسييرية لم تتحرك لإيجاد صيغة اتفاق وذلك في غياب الموارد المالية بما أن الإشكال مادي بالأساس مع اللاعبين اللذين يطالبان بالحصول على مبلغ قدره بـ400 ألف يورو أي ما يعادل 1.2 مليون دينار تقريبا.
الثنائي الجزائري التقى رفقة محاميهما بمروان حمودية رئيس الهيئة التسييرية وقد تم إمهاله بضعة أيام قبل النظر في مستقبلهما خصوصا أن الميركاتو الشتوي على الأبواب.
بعض الأخبار تشير إلى أنّ كل الاحتمالات متاحة لكن الإشكال أن موارد الهيئة التسييرية محدودة وهي غير قادرة على إصدار صكوك ضمان للاعبين الأمر الذي يجعل علاقة الفريق بلاعبيه تقترب من مرحلة اللاعودة.