بطولة الماسترز ببولونيا : سرقة الوفد التونسي ..وغياب كلي لجامعة ألعاب القوى


الأربعاء 27 مارس 2019 - 15:38

تعرض الوفد التونسي المشارك في بطولة العالم لألعاب القوى للماسترز ببولونيا اليوم الأربعاء 27 مارس 2019 إلى السرقة لدى مشاركتهم في البطولة وسط تجاهل من الجامعة التونسية لألعاب القوى التي لم تكلف نفسها حتى عناء الإتصال بهم. 

و أكدت البطلة التونسية دليلة اللواتي في تصريح لموقع نسمة سبور أن تونس شاركت في بطولة العالم بستة رياضيين ورغم أنهم تكفلوا بكامل مصاريف مشاركتهم على حسابهم الخاص ورغم كل المتاعب التي اعترضتهم قبل الوصول إلى بولونيا إلا أنهم حققوا نتائج متميزة و أرقام قياسية غير مسبوقة في الرياضة التونسية. 

واستغربت محدثتنا عدم تفاعل جامعة ألعاب القوى معهم حيث لم تعترف ببطولة العالم ولم توفر لهم مصاريف المشاركة والسفر رغم أنها قامت باستدعائهم سابقا لبطولة إفريقيا لألعاب القوى للماسترز التي نظمتها تونس مستغربة تنظيمها لبطولة إفريقيا في الوقت الذي لا تعترف فيه ببطولة العالم. 

و أكدت دليلة اللواتي أن الجامعة لم تتدخل إلى حد الآن بإستثناء عضو الجامعة سامي بن محمد الذي إتصل بهم مشيرة إلى عملية السرقة تتمثل في سرقة حقيبة زميلتها سمية بوسعيد والتي تحتوي على وارقها الشخصية وكذلك جواز سفرها وبطاقتين بنكيتين مؤكدة انهما تتواجدان حاليا في أحد مراكز الشرطة. 

و دعت اللواتي وزارة الرياضة إلى التدخل عاجلا خاصة أن سفارة تونس ببولنيا تواصلت معهم من أجل إيجاد حل في هذه المشكلة التي أثرت على صورة الوفد التونسي المشارك الذي لم يلقى أي رعاية أو دعم.