قيس الزواغي يتسبب في استقالتين صلب مكتب الرابطة


السبت 2 ديسمبر 2017 - 14:10

قرر الثنائي حاتم دورة ومحمد نجيب حواص الاستقالة من عضوية مكتب الرابطة المحترفة لكرة القدم، في انتظار أن يرد على مكتب الضبط بالرابطة النص الكتابي لهذه الاستقالات يوم الاثنين 4 ديسمبر 2017.


حواص ودورة – رجلا القانون- استقالتهما كانت احتجاجا على العقوبة التي سلطت على المدرب قيس الزواغي وليس بسبب تلك التي سلطت على غازي عبد الرزاق لوجود تقرير أمني في الغرض، ذلك أن هذا الثنائي اعتبر عقوبة الأربع مباريات إيقاف والتغريم بــــ7000 دينار مجحفة في حقه، لاسيما وأن الزواغي اعترف بخطئه وذكر أنها ردة فعل متشنجة على اعتداء بالعنف طاله من أحد الأعوان. 
هذه الرواية لم تقنع بقية الأعضاء وفي طليعتهم رئيس مكتب الرابطة الذي أصر على تطبيق النص وغلق الباب أمام الاجتهادات، على الرغم من أن الجميع يشهد لقيس برفعة الأخلاق ولم يحدث أن اختلق مشاكل منذ أن كان لاعبا بالأولمبي الباجي قبل تحوله إلى النجم ودخوله غمار التدريب من بوابة أمل حمام سوسة. 
استقالة الثنائي حاتم دورة ونجيب حواص اللذين غادرا الاجتماع دقائق قليلة قبل انتهائه -وإن لم تمر إلى المرحلة التطبيقية- أحدثت استياء في صفوف أعضاء مكتب الرابطة، الذي كان عرضة للانتقادات والتنديد من قبل الشارع الرياضي بسوسة، قبل أن تزيد هاتين الاستقالتين من إحراجه أمام جماهير النجم.