ماركو سيموني: آسف، لم أكن مدربا في ناد عصفت به المشاكل واللاعبون عانوا من الإفلاس


الثلاثاء 28 نوفمبر 2017 - 14:31

قال مدرب النادي الإفريقي ماركو سيموني في تصريح لموقع "توتو سبورت" الايطالي، إن تجربته مع النادي الإفريقي التي عرفت نهايتها منذ أيام قليلة كانت مختلفة تماما عما تعلمه في القارة العجوز وبالميلان الايطالي فريقه الأم،

ماركو سيموني ذكر إن المشاكل عصفت بالفريق إداريا وماليا، إذ لم يتلق اللاعبون أجورهم منذ خمس سنوات ولم يكن لديهم حتى ثمن وقود سياراتهم، وأمام هذه الوضعية التي لا يمكن معها تلقين اللاعبين الرسوم التكتيكية، اضطر سيموني للعمل أخصائيا نفسانيا مع لاعبيه. 
وأضاف سيموني لم أندم على تدريب الإفريقي لقد كانت تجربة خاصة في بلد يختلف تماما عن أوروبا على جميع الأصعدة فقط أقول أنا آسف للرياضة.