فوزي لقجع يقترب من منصب الرجل الثاني في الكاف والنفوذ المغربي يتوسع


الاثنين 27 نوفمبر 2017 - 12:37

اقترب فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من شغل منصب نائب رئيس الكنفيدرالية الافريقية، بالتزامن مع اختيار النائبين الحاليين الكونغولي أوماري كونستون والغيني كابيلي كامارا، تفضيل عضويتها باللجنة التنفيذية للفيفا على نظيرتها بالكاف إلى جانب كل من التونسي طارق بوشماوي والمصري هاني أبوريدة، علما وأن الكاف طرح مشروع قانون يمنع الجمع بين خطتين بمكتبه التنفيذي وبالفيفا،في انتظار المصادقه عليه في الجلسة العامة التي سيحتضنها المغرب في مطلع فيفري المقبل.

قانون يأتي بالتوازي مع الترفيع في أعضاء المكتب التنفيذي بأربعة مقاعد، حيث سيتنافس الجزائري خير الدين زطشي ورئيس الاتحاد الليبي على مقعد التونسي طارق بوشماوي بوصفه ممثلا عن منطقة الشمال الافريقي. 
اقتراب لقجع من منصب الرجل الثاني بالكاف، يعكس مدى نفوذ المغرب صلب الهيكل القاري، خصوصا وأن المغرب كانت رأس الحربة التي أطاحت بالكامروني حياتو بعد زهاء الثلاثة عقود، دون أن ننسى عقوبة الإيقاف على المنتخب والأندية المغربية لموسمين جراء الامتناع عن استضافة كان 2015 خشية انتشار وباء فيروس الايبولا القاتل وقتها قبل أن تقام بغينيا الاستوائية، لكن المغاربة تمكنوا من نقض العقوبة أمام المحكمة الدولية وترؤس الجبهة التي عصفت بالعجوز الكامروني، والمساهمة في فوز حليفهم الاستراتيجي أحمد برئاسة الاتحاد.