الكالتشيو: روما يهدر فرصة مواصلة انتصاراته خارج ملعبه


الأحد 26 نوفمبر 2017 - 19:19

أهدر روما فرصة تحقيق انتصاره الثالث عشر خارج ملعبه على التوالي في بطولة الدرجة الأولى الإيطالية لكرة القدم بعد طرد لاعب وسطه المخضرم دانييلي دي روسي إثر تسببه في ركلة جزاء غير مبررة في التعادل 1-1 مع جنوة اليوم الاحد 26 نوفمبر 2017.

واستعاد نابولي،الذي لم يخسر في بطولة هذا الموسم، الصدارة بفوزه هدف لصفر على ملعب أودينيزي ليحرز انتصاره الثاني عشر في 14 مباراة بالبطولة هذا الموسم بينما واصل ميلانو عروضه المخيبة وتعادل بدون أهداف مع ضيفه تورينو.

وكان روما متقدما هدف لصفر في مباراة متوترة عندما اشتبك دي روسي مع مهاجم جنوة جيانلوكا لابادولا داخل منطقة الجزاء وصفعه على وجهه بدون كرة خلال تنفيذ ركلة ركنية.

وعقب استشارة حكم الفيديو وإعادة اللقطة احتسب الحكم ركلة جزاء لجنوة نفذها لابادولا بنجاح في الدقيقة 70 وطرد دي روسي البالغ عمره 34 عاما.

ومنح ستفيان الشعراوي هدف التقدم لروما، الذي فاز في 12 مباراة متتالية خارج ملعبه بالبطولة منذ فيفري الماضي، قبل 11 دقيقة من هدف جنوة عندما حول تمريرة عرضية من زميله أليساندرو فلورينتسي مباشرة في الشباك. وحدث اشتباك بين لاعبي الفريقين قبل نهاية الشوط الأول ثم عقب ركلة الجزاء.

وسجل جورجينيو هدف الفوز لنابولي في الدقيقة 33 على ملعب أودينيزي عندما تابع تسديدته من ركلة جزاء الذي تصدى لها الحارس سيموني سكوفيت.

ويتصدر نابولي المسابقة برصيد 38 نقطة من 14 مباراة متقدما بفارق نقطتين على إنترناسيونالي الذي تصدر البطولة لأقل من 24 ساعة عقب فوزه 3-1 على كالياري. ويملك جوفنتوس حامل اللقب، الذي سيستضيف كروتوني اليوم، وروما 31 نقطة.

ويتأخر ميلانو بفارق 11 نقطة عن جوفنتس وروما ويحتل المركز السابع عقب فشله في هز الشباك للمباراة الرابعة على التوالي على ملعبه في البطولة.