بعد مشاكل تنقل غينيا: المنتخب يستعيد كل مدافعيه المصابين


الثلاثاء 10 أكتوبر 2017 - 17:36

مثل الخط الخلفي للمنتخب الوطني التونسي صداعا بالنسبة للناخب الوطني نبيل معلول خصوصا مع المشاكل الصحية التي عانى منها أغلب مدافعي النسور في الفترة الأخيرة.

وخسر المنتخب في فترة وجيزة خدمات كل من بلال العيفة الذي أصيب قبل تربص الكونغو وتم تسريحه بالإضافة إلى أيمن عبد النور ومحمد علي اليعقوبي اللذين غابا عن آخر التربصات.

المدافع الرابع الذي تخلف في الفترة الأخيرة هو صيام بن يوسف الذي لم يتمكن من الالتحاق برحلة غينيا لنهاية الأسبوع الماضي بداعي الإصابة.

وبعد مضي أهم الاختبارات بات نبيل معلول قادرا على الاستعانة بكل مدافعيه تقريبا بما أن أيمن عبد النور قد تعافى مع أولمبيك مارسيليا وبات قريبا من اللعب من جديد تماما كما هو الحال مع محمد علي اليعقوبي الذي عاد ليتدرب مع الفتح السعودي.

آخر المتعافين في الخط الخلفي هو صيام بن يوسف الذي عاد اليوم ليستأنف التمارين مع فريقه قاسم باشا التركي وبالتالي يمكن التأكيد أن الصداع لن يفارق معلول بما أنه لازمه في غيابهم وسيرافقه عند الاختيار بينهم بما أن الجميع باتوا قادرين على اللعب.