على هامش قائمة المنتخب: الجريدي يؤجل الإعلان الرسمي.. والفرجاني يدفع فاتورة لقاء الأهلي


الأربعاء 3 أكتوبر 2018 - 21:00

لا يزال الجدل متواصلا حول قائمة المنتخب الوطني الخاصة بمواجهتي النيجر ضمن الجولتين

الثالثة والرابعة من تصفيات كأس أمم إفريقيا 2019 والتي أعلنت عنها الجامعة التونسية لكرة القدم يوم أمس الثلاثاء 2 أكتوبر 2018.
الجدل تعلق بأسماء عديدة وأيضا باللخبطة التي عرفها الإعلان الرسمي عن القائمة حيث كان يفترض أن يقع الكشف عنها في الساعة الحادية عشرة صباحا قبل أن يقع تأجيل نشرها على الموقع الرسمي للجامعة إلى ما بعد نهاية مباراة الترجي الرياضي في لواندا أمام غرة أوت الأنغولي ضمن ذهاب الدور نصف النهائي لدوري أبطال إفريقيا.
وحسب بعض المصادر فإن تأخير الإعلان عن القائمة ارتبط باستبعاد الحارس الأول للترجي الرياضي رامي الجريدي الذي لم يكن ضمن المدعوين.. ووفق ذات المصادر فإن تأجيل الإعلان عن القائمة كان بهدف عدم التشويش على حارس نادي باب سويقة في مباراة مهمة وبالتالي فإن إزاحته وتعويضه بزميله معز بن شريفية لم يكن مرتبطا بالخطأ الذي ارتكبه الجريدي ليلة أمس.
أما الفرجاني ساسي فيبدو أنه سيظل يعاني من تأثيرات ثورته في وجه فوزي البنزرتي عقب الهزيمة أمام الأهلي المصري ضمن إياب الدور ربع النهائي لدوري أبطال إفريقيا.
الفرجاني هاجم مدربه السابق في الترجي الرياضي على الملعب وانتقد خياراته وخاصة إشراكه في توقيت متأخر وهو ما فرض على زميله في المنتخب علي معلول التدخل لإخماد ثورته.
وأدلى البنزرتي بتصريحات قبل مباراة تنقل سويزيلندا في الشهر الماضي أكد من خلالها أن الفرجاني ساسي سيكون ضمن المنتخب متى عاد إلى اللعب مع الزمالك المصري وهو ما تم فعلا طيلة الفترة الماضية مع ملاحظة امتياز حصدها اللاعب من جماهير ناديه والإعلام المصري.
ولم يشفع للفرجاني مستواه مع الزمالك وانتظام مشاركاته ليجد نفسه خارج القائمة حتى مع عدم القدرة على التعويل على محمد أمين بن عمر في المواجهة الأولى أمام النيجر التي سيحتضنها ملعب رادس يوم 13 أكتوبر الجاري بسبب حصوله على الإنذار الثاني.
اختيارات فوزي البنزرتي أثارت الجدل وتركت خلفها عدة نقاط استفهام في انتظار أن تتضح الرؤية في اللقاء الإعلامي الذي سينتظم في حصة تمارين منتصف الأسبوع المقبل.