النادي البنزرتي: مارشان يريد عقدا قصير المدى وسيناريو الدريدي والليلي في البال


الأحد 19 نوفمبر 2017 - 15:01

لا تزال المفاوضات بين النادي البنزرتي والفرنسي برتران مارشان تراوح مكانها في ظل عدم وصول الطرفين إلى أرضية اتفاق لتولي هذا الفني المقاليد الفنية لزملاء الحمدوني.

العقبة الأبرز في تعثر المفاوضات هو رغبة مارشان في أن لا تتجاوز مدة العقد الستة أشهر أي بابنتهاء الموسم الحالي، فمارشان يعرف جيدا أن قرش الشمال يتحوز على عديد العناصر الشابة القادرة على التألق في البطولة أمثال الحمدوني وحمزة الجلاصي ومرتضى بن وناس وغيرهم، وهي عناصر قادرة على تاكيد بداية الفريق الموفقة لهذا الموسم.

وهو ما سيساهم في رفع أسهم مارشان للعودة إلى الواجهة وإيجاد فريق آخر بعد تجربة موجزة مع نادي عاصمة الجلاء، الأمر الذي لم يغب على هيئة السعيداني التي تريد ربط المدرب على الأقل لموسم ونصف وتضمين بند يحمله مسؤوليته القانونية في صورة مغادرته للفريق قبل موفى الارتباط، لتفادي سيناريو شهاب الليلي ولسعد الدريدي.

ومن المتوقع أن يأتي الأسبوع الجديد بالخبر اليقين بخصوص إمكانية تعاقد النادي البنزرتي مع مارشان ، الذي سبق له المرور بثلاث محطات تونسية سابقة هي النادي الإفريقي والنجم الساحلي والمنتخب الوطني.