مهندس بوليفي يتهم الفيفا بالسطو ويطالب بتعويض قدره 300 مليار


الأربعاء 12 سبتمبر 2018 - 09:37

لجأ مهندس بوليفي يدعى فرناندو منداز ريفارو إلى رئاسة بلاده لمساعدته على رفع شكوى ضد الاتحاد الدولي لكرة القدم والمطالبة بجبر ضرر قيمته 100 مليون دولار أمريكي (قرابة 300 مليار من المليمات التونسية). 
 


المهندس قال إنه عرض فكرة تقنية الفيديو التي تم اعتمادها في نهائيات كأس العالم الأخيرة بروسيا على الاتحاد الدولي منذ سنة 2004 غير أن فكرته قوبلت بالتجاهل وعدم الرد عليها، قبل أن يفاجئ في مرحلة موالية باستغلالها من قبل الهيكل المشرف على اللعبة في العالم. 
المهندس فرناندو منداز ريفارو صاحب الـ63 عاما قال إن فكرة الفيديو خامرته عندما انهزم فريقه المفضل بترولارو في البطولة المحلية جراء ضربة جزاء وهمية أمام غريمه اللدود بلومينغ أعلن عنها الحكم في الرمق الأخير من المباراة، ما أصاب هذا المهندس بالغضب الشديد وظل يعمل على تطوير فكرته طوال 8 أشهر، معتبرا إياها أداة لإشاعة الانصاف بين الأندية الكبيرة وما تسمى بالـ''صغيرة''.