رئيس الجامعة البنينية يعلن الحرب على الفساد وتزوير الأعمار


الثلاثاء 4 سبتمبر 2018 - 09:59

توعد ماتوران دي شاكوس الرئيس الجديد للجامعة البنينية لكرة القدم اللاعبين الذين يعمدون إلى تزوير أعمارهم الحقيقية في أعقاب تفجر الفضيحة التي تسببت في اقصاء البنين من المشاركة في نهائيات الأمم الإفريقية لكرة القدم لأقل من 17 سنة. 
 


كما كانت الجامعة البينينية عرضة للتجميد لسنوات من طرف الاتحاد الدولي لكرة القدم بسبب تفشي الفساد وانعدام الحوكمة. 
وكان ماتوران الرئيس الجديد الذي جرى تنصيبه رسميا الأسبوع الماضي، قد أعلن الحرب على الفساد الذي ينخر الكرة في بلاده بعد أن قرر الاتحاد الإفريقي استبعاد منتخب الأصاغر، بسبب التفطن إلى تزوير أعمار اللاعبين الأمر الذي جرى كشفه من قبل اللجنة الطبية بالكاف. 
وقال ماتوران في تصريحات صحفية سنفتح تحقيقا جديا للكشف عن ملابسات هذه الفضيحة التي أساءت لصورة البلاد بالخارج وكل المتورطين فيها ولن ندخر جهدا في مكافحة الفساد والرشوة.