دورة الألعاب العالمية للبدو الرحل.. 2000 رياضي من 53 دولة


السبت 1 سبتمبر 2018 - 17:09

على شاطئ بحيرة إسك كول شمال شرقي دولة قيرغيزستان, تختلط الرياضة بإحياء التراث والذاكرة التاريخية للشعوب البدوية عندما تنطلق يوم غد الاحد 2 سبتمبر 2018 منافسات دورة الالعاب العالمية للبدو الرحل في نسختها الثالثة التي تستضيفها قيرغيزستان حتى الثامن من شهر سبتمبر الحالي.

 

يشارك في الالعاب العالمية للرحل التي تتضمن فعاليات رياضية وثقافية وتراثية، قرابة ألفي رياضي ورياضية يمثلون حوالي 53 دولة من مختلف قارات العالمي، ويتنافسون في 37 رياضة فردية وجماعية تقريبا.

وتتركز أبرز المسابقات التي ستشهدها الدورة في الرياضات التراثية، التي تعكس تاريخ الأجداد القدامى، وقي مقدمتها سباقات الخيل، فضلا عن عرض الصيادين مع الصقور، والرماة مع الأقواس ، وأيضا المصارعين في السومو.

وتقام الالعاب البدوية العالمية في نسختها الثالثة تحت شعار "متحدون بالقوة متحدون بالروح"، كما تم اتخاذ النمر الثلجي، الذي يعيش في جبال قرغيزستان، كتميمة للألعاب حيث أنه حيوان مرتبط بالتراث التاريخي للقيرغيز حيث كان دائما يعتبر مدافعا عن الجنود، فضلا عن أنه يجسد القوة والحرية لأهل القيرغيز.

وبدأت فكرة إقامة الالعاب العالمية للبدو الرحل لتكون مماثلة للألعاب الأولمبية والشتوية والآسيوية، بمبادرة من الرئيس القرغيزي السابق السيد ألمازبيك أتامبايف عام 2012، وذلك من أجل إحياء والحفاظ على التراث الثقافي والتاريخي لحضارة البدو لشعوب العالم.

وتم تأييد هذه المبادرة من قبل دول كثيرة، وهو الأمر الذي أسفر عن إقامة أول دورة للألعاب العالمية للبدو في سبتمبر عام 2014م، وذلك على شاطئ بحيرة إسك كول بمشاركة 583 رياضيا من 19 بلد العالم.

وشهدت الألعاب في نسختها الأولى مشاركة كبيرة وغير متوقعة في ظل حداثة الألعاب ونجاحا لا ينسى، ولذلك أيد المجتمع الدولي عقد هذه الألعاب مرة أخرى، وهو ما تحقق بالفعل بتنظيم النسخة الثانية من الألعاب بعد عامين، وبالتحديد في أغسطس عام 2016م، حيث شارك 1200 رياضي ورياضية يمثلون 37 بلدا من مختلف قارات العالم.