للمرة الرابعة: محامي ناطر والميكاري والنويوي يستنجد بعدل منفذ لتحذير الجامعة من تأهيل منتدبي الإفريقي


الخميس 16 أغسطس 2018 - 19:52

علم موقع نسمة سبور أن الأستاذ محمد الركباني قد استنجد بعدل تنفيذ يوم أمس ليشعر الجامعة التونسية لكرة

القدم بعواقب تأهيلها للمنتدبين الجدد في النادي الإفريقي وذلك بعد صدور قرار من محكمة التحكيم الرياضي "التاس" يقضي برفض طلب الأفارقة لإيقاف تنفيذ عقوبة المنع من الانتداب المسلطة على الفريق من لجنتي النزاعات والاستئناف بخصوص مستحقات الثلاثي السابق للفريق ياسين الميكاري ولسعد النويوي وستيفان حسين ناطر.
واستنجد محامو الثلاثي السابق لنادي باب الجديد بعدول التنفيذ في ثلاث مناسبات سابقة كانت الأولى في شهر جوان ثم في جويلية والثالثة مع بداية شهر أوت وها أنها المرة الرابعة التي يقع فيها التنبيه على الجامعة بعدم تأهيل لاعبي الأحمر والأبيض الجدد.
ويؤكد الأستاذ الركباني أن تأهيل لاعبي الإفريقي سيضع الجامعة أمام طائلة القانون حيث ستتم مقاضاة المكتب الجامعي أمام لجنة الانضباط بالفيفا لعدم احترامه للقانون وأيضا لقرارات الهياكل المحلية والدولية.
ويشدد الركباني على أن قرار "التاس" سواء تم إشعار الجامعة بمضمونه أو تأخر ذلك يبقى له أثر رجعي مشيرا إلى أنه في صورة تأهيل لاعبي الأحمر والأبيض في الأيام الماضية فإن الإعلام بقرار "التاس" بمقدوره تعليق إجازات الجدد وبالتالي حرمانهم من اللعب إلى حين تسوية ملف ناطر والميكاري والنويوي.