بعد تأهل المغرب: الجماهير الايفوارية تحتج على خسارة التأهل بأعمال النشل والسرقة


الأحد 12 نوفمبر 2017 - 21:37

تعرضت البعثة المغربية التي شاركت في رحلة المنتخب المغربي إلى أبيدجان من إعلاميين وأعضاء المكتب الجامعي إلى سرقة أمتعتهم من أموال وهواتف جوالة وحتى معدات التصوير، 

اللصوص استغلوا منع الأمن الايفواري لأفراد البعثة من الدخول إلى المنطقة المختلطة (zone mixte) ليحصل اكتظاظ أمام باب الدخول ، لتنظلق عمليات النشل والسرقة  دون أن يحرّك رجال الأمن ساكنا أمام اقترفته هذه الجماهير التي احتجت على اقصاء منتخب بلادها أمام المغرب.
وبحسب الإعلام المغربي فإن التعامل مع الجانب الإيفواري تغير 180 درجة بعد المباراة، حيث باتت الغلظة في التعامل هي السمة المميزة للأمن والجماهير الايفوارية بعد أن كان التعامل في غاية اللطف.