شغب في مدينة بروكسل البلجيكية خلال إحتفالات الجالية المغربية بالترشح للمونديال (فيديو)


الأحد 12 نوفمبر 2017 - 21:17

أدى احتفال الجالية المغربية في العاصمة البلجيكية بروكسل ليلة البارحة السبت 11 نوفمبر 2017 بترشح منتخب بلادهم إلى كأس العالم روسيا 2018 إلى وقوع أعمال شغب مع الشرطة البلجيكية وسط العاصمة، أمام مبنى البورصة.
وتسببت الاشتباكات التي استمرت نحو ساعتين إلى وقوع حالات إصابة وإغماء بين صفوف الجالية المغربية، إلى جانب اشتعال النيران في عدد من السيارات.

ونشرت العديد من وسائل الإعلام مقاطع فيديو، لقيام الشرطة بفض تجمعات الجماهير المغربية أمام مبنى البورصة باستخدام خراطيم المياه، قبل أن يدخل عدد منهم في اشتباكات مع الشرطة، تبادل فيها الطرفان إطلاق الزجاجات والحجارة والغاز المسيل للدموع.

وأكدت الشرطة البلجيكية أن "نحو 1500 شخص خرجوا للاحتفال بفوز المغرب 2-0 على كوت ديفوار، لكن نحو 300 منهم بدؤوا في التصرف بعنف ومهاجمة رجال الشرطة وجرى استدعاء رجال الإطفاء بعد إحراق سيارات وصناديق قمامة".

وقال ممثلو ادعاء إنه "لم يتم القبض على أحد حتى صباح اليوم الأحد، لكن وزير الداخلية البلجيكي توعد بمحاسبة المسؤولين عن العنف ووصف الأحداث بأنها غير مقبولة".

وأضاف الوزير جان غامبون لإذاعة راديو 1 البلجيكية: "المشكلة الأساسية هي أن مثل هذه الأحداث تستخدم كذريعة لسلوك متهور والقيام بأشياء غير مقبولة".

وكان المنتخب المغربي قد نجح في التأهل لمونديال روسيا 2018 بعد فوزه على منتخب ساحل العاج في المباراة التي جمعت بينهما ضمن الجولة السادسة والأخيرة من تصفيات أفريقيا المؤهلة للمونديال.