ثنائي يشرف مؤقتا على تدريب المنتخب الأرجنتيني


الجمعة 3 أغسطس 2018 - 16:37

أعلن الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم أنه أوكل الى مدربي منتخب أقل من 20 سنة ليونيل سكالوني وبابلو أيمار مهمة الاشراف على المنتخب الأول في انتظار ايجاد خلف لخورخي سامباولي.

واوضح رئيس الاتحاد الأرجنتيني كلاوديو تابيا امس الخميس 2 اوت 2018 أن "المباريات الودية التي ستقام من الآن وحتى نهاية العام ستكون بإشراف سكالوني وأيمار" مضيفا "نحن نبحث عن مشروع (...) سنأخذ الوقت اللازم للقيام بالخيار الجيد والانسب".

ويخوض المنتخب الأرجنتيني مباراتيه الأوليين بقيادة سكالوني وأيمار في الولايات المتحدة ضد منتخب غواتيمالا شهر سبتمبر المقبل في لوس أنجليس ومنتخب كولومبيا في 11 من نفس الشهر في نيويورك في حين لم تحدد مبارياته الودية لشهري أكتوبر ونوفمبر.

وقرر الاتحاد الأرجنتيني في منتصف جويلية الماضي إقالة سامباولي من منصبه على خلفية المشاركة المخيبة للآمال في مونديال روسيا حيث عانى "البيسيليستي" الأمرين للتأهل عن مجموعته ثم انتهى مشواره في ثمن النهائي على يد منتخب فرنسا بنتيجة (3-4) التي توجت لاحقا باللقب.

وترددت عدة أسماء لخلافة سامباولي مثل ريكاردو غاريكا الذي قاد البيرو الى بلوغ المونديال للمرة الاولى منذ 36 سنة وخوسيه بيكرمان الذي يشرف على تدريب منتخب كولومبيا وسبق له الاشراف على "البيسيليستي" بين عامي 2004 و2006 وماتياس الميدا (لاعب لاتسيو وانتر ميلانو سابقا) الذي قاد تشيفاش دي غوادالاخارا المكسيكي الى الفوز بجميع الالقاب الممكنة محليا وقاريا بعد أن أشرف أيضا على تدريب ريفر بلايت.