خوفا من أن يدفع المنتخب الثمن: الاتحاد المصري يدرس العفو عن اللاعبين المخالفين


الأحد 22 يوليو 2018 - 14:33

أفادت مصادر اعلامية مصرية بأن الاتحاد المحلي لكرة القدم يدرس إمكانية العفو على اللاعبين الذين قاموا بالإدلاء بتصريحات تلفزية من غرفهم في نزل الإقامة على هامش مشاركة منتخب الفراعنة في المونديال الروسي الأخير. 
 


اللاعبون المعنيون بمخالفة اللوائح هم تريزيغي ورمضان صبحي وطارق حامد، ويخشى الاتحاد المصري من أن تؤثر العقوبات في نتائج الفريق المقبل على تصفيات الأمم الإفريقية 2019 بالكامرون، خاصة وأن اللاعبون المخالفون من ركائز الفريق، علما وأن اللاعبين تحصلوا على كافة منحهم المالية. 
في المقابل بات الاتحاد المصري في موقف محرج بعد أن تعهد في وقت سابق بفتح تحقيق في الحادثة التي أثارت جدلا كبيرا في مصر، غير أنه لم يقم بأي إجراء فعلي في هذا الصدد.