جسر جوي بسعر رمزي للمغاربة...وأكثر من 3500 يشدون الرحال إلى الكوت ديفوار


السبت 11 نوفمبر 2017 - 09:20

وفرت الجامعة الملكية لكرة القدم بالتعاون مع إحدى شركات الطيران المحلية جسرا جويا يربط عديد المدن المغربية بالعاصمة الايفوارية أبيدجان لقاء مبلغ رمزي للغاية (2000 درهم ما يعادل 550 دينارا تونسيا)، أين يلاقي أسود الأطلس الأفيال من أجل نقطة تضمن لهم العبور إلى نهائيات المونديال بعد غياب استمر قرابة العقدين (آخر حضور للمغاربة في مونديال فرنسا 1998). 
 

أكثر من 3500 مغربي شدوا الرحال إلى الكوت ديفوار يضاف إليهم الجالية المغربية المقيمة هنالك، وقد أفضت مفاوضات الجامعة المغربية إلى حصولها على 5000 تذكرة للمباراة، علاوة عن توفير الأعلام وأقمصة المنتخب المغربي لأنصاره. 
بدورها خصصت السفارة المغربية وسائل نقل للجماهير من المطار نحو ملعب المباراة، وكان الشارع الايفواري قد رفض تخصيص أكثر من 200 تذكرة فحسب لجمهور المنتخب الزائر، مطالبين أن يكون اللون البرتقالي هو اللون السائد على مدرجات الملعب.