استبعده يوسف الزواوي قبل ربع قرن لاعبا: فهل يقبل اللموشي بتدريب المنتخب ؟


السبت 14 يوليو 2018 - 12:58

انقاد نادي ران الفرنسي إلى الهزيمة وديا أمام سالزبورغ النمساوي (الذي سبق له أن ضم في صفوفه مجدي التراوي) بثلاثة أهداف دون مقابل في مستهل تحضيرات الفريق للموسم الجديد والتي سيتصدرها مشاركة الفريق في ''الأوروبا ليغ''. 
 


يأتي ذلك بالتزامن مع ترشيح بعض الأخبار صبري اللموشي لتولي المقاليد الفنية للمنتخب خلفا لنبيل معلول المستقيل والذي اختار خوض تجربة قطرية، مع الإشارة إلى أن هذا الأخير تولى مؤخرا تجديد عقده إلى غاية 2020. 
الطريف أمن اللموشي كان ضحية اختيارات يوسف الزواوي المدير الفني للجامعة سنة 1994 لما كان مدربا للمنتخب قبيل نهائيات أمم إفريقيا، ما دفعه لاختيار تقمص المنتخب الفرنسي، والآن يكاد التاريخ أن يعيد نفسه بعد قرابة ربع القرن، إذ ستكون للزواوي كلمة مسموعة في اختيار المدرب الوطني الجديد.
دون نسيان أن اللموشي سبق وأن تمت مفاتحته لتدريب المنتخب قبل المونديال بوساطة من وهبي الخزري، إلا أنه رفض العرض رغم أهميته على الأقل من الناحية الرياضية. 

المواقع والصفحات المقربة من الفريق الفرنسي بادرت برفضها التفريط في خدمات مدربها الذي نجح في قيادته إلى الاستحقاق الأوروبي، وحاز رضاء مسؤوليه ما جعلهم يعجلون يإضافة سنتين إلى عقده بامتيازات من الصعب جدا أن تقدر على منافستها الجامعة.