مونديال روسيا: كرواتيا من اجل اول نهائي في تاريخها ...وانقلترا تسعى الى تجديد العهد


الثلاثاء 10 يوليو 2018 - 16:27

سيكون المنتخب الكرواتي لكرة القدم ونظيره الانقليزي في مواجهة حاسمة على ملعب لوجنيكي في موسكو يوم غد الاربعاء 11 جويلية 2018 في نصف نهائي مونديال روسيا 2018 من اجل بلوغ المحطة الاخيرة من رهان اللقب وذلك في منعرج هام تعرفه نهائيات كاس العالم التي سجلت خروج عدة منتخبات من الحجم الثقيل مبكرا.

وتُعتبر المباراة بين المنتخبين الاوروبيين تحديا كبيرا بالنسبة اليهما وهما يعودان الى هذه المحطة المتقدمة من النهائيات بعد عقدين بالنسبة لكرواتيا وثلاثة عقود تقريبا بالنسبة لانقلترا. فقد انتظرت كرواتيا 20 سنة لتتاهل لهذا الدور بعد مونديال فرنسا 1998، بينما كانت المرة الأخيرة لإنجلترا في هذه المرحلة المتقدمة من المونديال قبل 28 سنة في إيطاليا 1990.

وستفرز المواجهة الاولى من نوعها تاهلا تاريخيا لاحد المنتخبين . فقد خرجت كرواتيا امام فرنسا صاحبة الأرض في مونديال 1998، ولم يسبق لها على الإطلاق بلوغ المباراة النهائية. بينما تأهل فريق الأسود الثلاثة للدور النهائي مرة واحدة فقط، وكان ذلك عندما رفعوا الكاس على أرضهم قبل أكثر من نصف قرن من الزمن، أي في 1966.

وبدا تاهل المنتخبين الى نصف النهائي غير مؤكد "على الورق " لكن المونديال عرف عدة مفاجات غيرت المعطيات فخرجت منتخبات المانيا والبرتغال والارجنتين مبكرا ثم نحا نحوها منتخب البرازيل .

واستحق المنتخبان وصولهما لهذا الدور . فقد لعبت كرواتيا 120 دقيقة أمام أصحاب الأرض والجمهور وخاضت ركلات الترجيح بأعصاب من حديد أمام كل من الدنمارك وروسيا. أما إنجلترا، فقد تخطّت بنجاح دراما ركلات الترجيح أمام كولومبيا في دور الستة عشر لتفوز بالضربات الثابتة للمرة الأولى من أصل أربع محاولات قبل أن تُقصي السويد في الدور ربع النهائي.

ويرى ملاحظون ان المنتخب الكرواتي الذي يؤمن بقدرته على مقارعة منتخب انقلترا بقيادة هاري كاين خاصة بعد أن نجح في الوقوف امام زملاء ميسي في دور المجموعات يحمله طموح الى مزيد التميز وقطع خطوة تاريخية نحو النهائي . ولكن يبقى التساؤل عن مدى قدرة ابناء المدرب زلاتكو داليتش في مزيد الصمود امام منتخب انقليزي قادر على فرض نسق سريع بعد ان نال الكرواتيين الانهاك عندما خاضوا 240 دقيقة من اللعب بنسق مرتفع في ستة أيام .

ويلاحظ ان اللاعب الكرواتي الأصغر في تشكيلة فريقه - دويي كاليتا كار - فقد كان عمره سنة واحدة و9 أشهر عندما ظهرت كرواتيا للمرة الأولى والأخيرة في المربع الذهبي (8 جويلية 1998)

ويجدد منتخب انقلترا من جهته المراهنة على التاهل بنفس التشكيلة وقد أظهر قدرة على تكييف أدائه مع أساليب لعب مختلفة في المونديال حتى الآن. وستكون المواجهة أكثر ندية مما يتوقعه الفريق الإنجليزي .

ويذكر ان حوالي ثلاثة أرباع لاعبي المنتخب الإنجليزي في روسيا 2018 (17 من أصل 23) لم يكونوا قد وُلدوا بعد في المرة السابقة التي ظهر فيها فريق الأسود الثلاثة في الدور نصف النهائي (1 جويلية 1990). وداني روز أبصر النور بعد يوم واحد فقط من لقاء إنجلترا مع الكاميرون في ربع نهائي إيطاليا 1990.

التشكيلتان المُحتملتان

كرواتيا: دانييل سوباسيتش؛ سيمي فرساليكو، ديجان لوفرين، دوماجوي فيدا، إيفان سترينيتش؛ إيفان راكيتيتش، مارسيلو بروزوفيتش؛ أنتي ريبيتش، لوكا مودريتش، إيفان بيريسيتش؛ ماريو ماندزوكيتش.

إنجلترا: جوردان بيكفورد؛ كايل والكر، جون ستونز، هاري ماجواير؛ كييران تريبيير، ديلي ألي، جوردان هندرسون، جيسي لينجارد، آشلي يونج؛ رحيم ستيرلينج، هاري كاين.