مونديال روسيا 2018 : جماهير النسور لن ترضى إلا بالعبور


الأربعاء 8 نوفمبر 2017 - 15:43

يتمنى الشارع الرياضي التونسي ان يضرب المنتخب الوطني التونسي لكرة القدم موعدا مع كأس العالم روسيا 2018 و ذلك لن يتحقق إلا بضمان التأهل بصفة رسمية و فعلية بعد غياب طويل عن الساحة العالمية منذ مونديال ألمانيا 2006 .

لم يعد مجرد حلم ، الواقع أصبح يفرض نفسه و سيضرب النسور حتما موعدا مع المسابقة الأكثر شعبية في العالم في مباراة مصيرية سيكةن مسرحها الملعب الأولمبي برادس يوم السبت 11 نوفمبر 2017 بداية من الساعة 18:30 .

وتحتل كتيبة المدرب نبيل معلول صدارة المجموعة الأولى برصيد 13 نقطة و بفارق 3 نقاط عن الوصيف و المنافس المباشر منتخب الكنغو الديمقراطية الذي يملك 10 نقاط و لن يتاهل الا في حال هزيمة النسور امام ليبيا و هو امر شبه مستحيل خصوصا و ان عامل الأرض و الجمهور يصب في صالح منتخب" النجمة و الهلال ".

مباراة لن تكون سهلة لكن ثقة الجماهير التونسية كبيرة في اللاعبين من أجل بلوغ المونديال للمرة الخامسة في تاريخه بعد مونديال المكسيك 1978 ، فرنسا 1998 ، كوريا و اليابان 2002 و أخيرا مونديال ألمانيا 2006 .