في رحلة تكلفت أكثر من 300 ألف دينار: منع الوفد الشبابي من دخول الملعب لمتابعة لقاء تونس وبلجيكيا (فيديو)


السبت 23 يونيو 2018 - 19:43

مهزلة جديدة شهدتها اليوم موسكو بعيدا على الهزيمة المذلة للمنتخب التونسي لكرة القدم أمام المنتخب البلجيكي في المونديال، فقد عاشت الجماهير التونسية على وقع فضيحة أخرى تمثلت في حرمان 24 شابا تونسيا أوفدتهم وزارة شؤون الشباب والرياضة إلى موسكو من متابعة المواجهة إضافة إلى غياب كل مقومات الراحة التي تتطلبها مثل هذه الرحلات المنظمة.

ورغم أنّ وزارة شؤون الشباب والرياضة أكدت اتخاذها جميع التدابير اللازمة لسفر 24 شابا من مختلف ولايات الجمهورية لمتابعة مباراة المنتخب إلاّ أنّ الواقع كان عكس ذلك بعد عاشوا رفقة الوفد المرافق لهم أوضاعا مأساوية منذ وصولهم مطار موسكو، وإضافة إلى انتظارهم لأكثر من 6 ساعات لم تكن الإقامة في مستوى الميزانية المرصودة والتي تجاوزت 300 ألف دينار.
وتبقى القطرة التي أفاضت الكأس حرمان الشباب والوفد المرافق لهم من دخول الملعب لمشاهدة لقاء المنتخب التونسي أمام المنتخب البلجيكي اليوم السبت وظلوا خارج الملعب وفق ما جاء في الفيديو الذي نشره أحد الشبان وسط تهرب المسؤولين الذين تمّ إيفادهم خصيصا لمرافق الوفد الشبابي.