نبيل معلول في ندوة صحفية: قوتنا في مجموعتنا المتجانسة.. نحترم أنقلترا ولكننا لا نهابها


الأحد 17 يونيو 2018 - 17:56

أكد نبيل معلول مدرب المنتخب التونسي لكرة القدم أن الفريق

أضحى جاهزا لرفع التحدي أمام نظيره الأنقليزي في المباراة المقررة غدا الاثنين بمدينة فولفوغراد لحساب الجولة الافتتاحية من منافسات المجموعة السابعة ضمن الدور الأول لمونديال روسيا مشيرا إلى أن اللاعبين عاقدون العزم على تقديم ادعاء يرتقي إلى مستوى التطلعات من أجل تشريف كرة القدم العربية والإفريقية وإسعاد الجماهير التونسية.
وعبر معلول في لقاء إعلامي عقده مساء يوم الأحد بملعب فولفوغراد قبيل انطلاق الحصة الختامية لمنتخب نسور قرطاج عن ارتياحه للظروف التي دارت فيها التحضيرات والمردود المقدم خلال المقابلات الودية أمام منتخبات ذات صيت عالمي على غرار البرتغال واسبانيا بما مكن من رفع درجة جاهزية اللاعبين من الناحيتين التكتيكية والبدنية.
ولاحظ أن قوة المنتخب التونسي تكمن أساسا في انسجام لاعبيه قائلا في هذا السياق "نحن لا نملك نجوما كبار لكن نتوفر على مجموعة متجانسة تلعب بروح تضامنية عالية. العديد كان يعتبر أن يوسف المساكني هو نجم المنتخب والآن بعد إصابته أصبح البعض يصنف وهبي الخزري على انه أفضل لاعب في الفريق غير أن هذا الكلام غير صحيح إذ لا يوجد لاعب أفضل من الآخر ... بالنسبة لنا الأولوية للعناصر الأكثر جاهزية بغض النظر عن الأسماء ".
وتابع "أعتقد أن مباراتنا أمام انقلترا ستكون صعبة باعتبار قيمة المنافس وعلو كعب عناصره فهو المنتخب الوحيد في هذا المونديال الذي تتألف قائمته من لاعبين ينشطون في نفس البطولة "البريميرليغ" وهذا ما ساعد المدرب غاريث ساوثغيت على تكوين مجموعة متجانسة ... نحترم المنتخب الانقليزي لكن لا نهابه فنحن بدورنا نملك أسلحة سنحاول توظيفها بشكل جيد لضمان نتيجة ايجابية ترفع منسوب الثقة لدى اللاعبين وتبقينا في سباق التأهل إلى الدور الثاني".
وبخصوص الإضافة التي قدمتها العناصر الجديدة القادمة بالخصوص من البطولة الفرنسية أوضح نبيل معلول أن المنتخب التونسي يعول على خبرتها الكبيرة وحضورها البدني القوي ونضجها الكروي العالي وتمرسها على المستوى العالي لتقديم الإضافة ومد يد العون للفريق في كسب رهان الترشح مشددا على أهمية المباريات الافتتاحية في مثل هذه المواعيد الكبرى لتداعياتها الكبيرة على المعنويات وانعكاساتها المباشرة على بقية المشوار.
وفي ما يتعلق بالمنتخب الانقليزي أفاد المدرب الوطني أن هذا الفريق تغير بنسبة حوالي 70 بالمائة مقارنة بالرصيد الذي شارك في بطولة أوروبا للأمم الأخيرة بفرنسا عام 2016 بدخول عناصر شابة جديدة مبينا أن منتخب الأسود الثلاثة يملك رصيدا بشريا ثريا يتيح العديد من الخيارات الفنية لا سيما في الخط الأمامي بتواجد مهاجمين ذوي مؤهلات كبيرة قادرة على احداث الفارق على غرار هاري كين ورحيم سترلينغ وهو ما يفرض توخي الحذر واليقظة وتضييق المساحات لغلق المنافذ امامهم والحد من خطورتهم.
وردا على سؤال يتعلق بالنتائج الحاصلة إلى حد الآن في هذا المونديال قال المدرب نبيل معلول "باستثناء المباراة الافتتاحية بين روسيا والسعودية التي انتهت على نتيجة ثقيلة لفائدة البلد المنظم فان المستوى في بقية المقابلات كان متقاربا وهو ما يقيم الدليل على أن الفوارق بين المنتخبات لم تعد كبيرة ".