من ذاكرة المونديال: أمير كويتي ينزل للميدان ويلغي هدفا فرنسيا


الخميس 14 يونيو 2018 - 13:52

شهدت نهائيات كأس العالم  قبل أكثر من 35 سنة حادثة طريفة وتحديدا في نسخة 1982 باسبانيا نزول الأمير الكويتي فهد الصباح بوصفه رئيس الاتحاد المحلي لكرة القدم إلى الملعب للاحتجاج على تسجيل المنتخب الفرنسي لهدفه الرابع بتوقيع آلان جيراس، واعتبر الصباح بأن مدافعي الكويت سمعوا صافرة من خارج الملعب اعتقدوا أنها من طرف الحكم السوفياتي ميروسلاف ستوبا. 
 

نزول الأمير الراحل جعل الحكم يتراجع عن قراره ويلغي الهدف، ما أثار حفيظة المدرب ميشال هيدالغو وتوقفت المباراة  لـ7 دقائق بعد أن طالب اللاعبين بالانسحاب من الميدان فيما تقول بعض الأخبار الصحفية بأن الأمير اكتفى بالاحتجاج ولم يحرض اللاعبين على الالتحاق بحجرات الملابس، لكن فرنسا تمكنت من تسجيل الهدف الرابع والفوز بنتيجة (4/1). 
وقد قرر الاتحاد الدولي بسبب هذه الحادثة ب11.800 دولارا واقرار النتيجة الحاصلة بالاضافة إلى استبعاد الحكم الروسي.