بين تونس وليبيا: لم تغب الأهداف منذ قرابة نصف القرن


الاثنين 6 نوفمبر 2017 - 12:07

يلتقي المنتخب التونسي يوم السبت المقبل نظيره الليبي لحساب الجولة الأخيرة من تصفيات المونديال الروسي، في الحوار عدد 19 بين الجارين إذ  يكفي المنتخب التونسي نقطة التعادل للعبور إلى كأس العالم بعد غياب ناهز 12 سنة وتحديدا منذ دورة ألمانيا 2006. 
في الوقت الذي يحمل فيه الأجوار آمال المنتخب الكونغولي المطالب بالفوز على غينيا وانتظار الهدية الليبية. 
 

•    أسبقية تونسية ولكن...
كما أسلفنا حوار الغد يحمل عدد 19 بين الجارتين تونس وليبيا إذا ما اعتمدنا على إحصائيات الاتحاد الدولي لكرة القدم، ومنذ سبتمبر 1970 (انتهى اللقاء الودي بالتعادل السلبي ببنغازي) لم تغب الأهداف عن لقاءات المنتخبين، إذ انتصر منتخبنا في 10 مناسبات مقابل ست فقط للأجوار، وسجلت عناصرنا الوطنية 28 هدفا آخرها حمل توقيع وهبي الخزري بملعب عمر الحمادي ببولوغين الجزائرية يوم 11 نوفمبر  2016 من ضربة جزاء، وقبلت شباك المنتخب 16 هدفا، آخر هذه الأهداف بالدار البيضاء قبل سنتين في إطار ذهاب تصفيات كأس الأمم الإفريقية للاعبين المحليين. 
ولكن رغم الأسبقية التونسية فإن النسور لم يسبق لهم بتاتا أن حققوا الانتصار داخل الأراضي الليبية واكتفوا بتعادل سلبي وحيد في سبتمبر 1970 وأربع هزائم آخرها  في مارس 1982 بهدفين دون رد، في نهائيات الكان التي نظمتها ليبيا. 
•    بيروت والرقم القياسي...
دارت أول مباراة بين تونس وليبيا سنة 1957 بالعاصمة اللبنانية بيروت لحساب الألعاب العربية وهو لقاء غير معترف به من قبل الفيفا، لكنه عرف أكبر عدد من الأهداف بفوز تونس بأربعة أهداف مقابل ثلاث للمنتخب الليبي. 
كما دارت مباراتين أخرتين في ملاعب محايدة الأولى في 2015 بالمغرب والثانية في 2016 بالجزائر وكان الفوز حليف كل منتخب. 
•    ذكريات عمر ماضي: 
أعرض فوز للمنتخب التونسي كان سنة  1967 بثلاثية نظيفة في افتتاح الألعاب المتوسطية بالمنزه، ونال المرحوم عمر ماضي لاعب نادي سكك الحديد الصفاقسي شرف تسجيل أول هدف في كل مرمى.

•    الأولى في تصفيات المونديال...

للمرة الأولى يلتقي المنتخب التونسي نظيره الليبي لحساب تصفيات كأس العالم، بعد أن انتهى الفصل الأول بفوز تونسي بالجزائر العاصمة بهدف وحيد وقعّه وهبي الخزري. 
لكن المنتخبين سبق وأن تواجها في تصفيات "الكان" في مناسبتين ومثلها في تصفيات "الشان" كان الفوز من نصيب كل بلد مضيف، علما وأن سعد بقير هو صاحب آخر هدف على الملعب الأولمبي برادس لحساب تصفيات "شان رواندا 2016". 
في الوديات التقى المنتخبان في ست مناسبات انتصر "النسور" في أربع مقابل فوز يتيم للمنتخب الليبي وتعادل وحيد. 

أرقام عماد الكيلاني