ودية تركيا ستحدد ملامحها النهائية: 11 لاعبا من أجل 5 مقاعد ثمينة في قائمة المنتخب بالمونديال


الخميس 31 مايو 2018 - 21:34

يخوض المنتخب التونسي لكرة القدم غدا الجمعة غرة جوان 2018 على الساعة السابعة والربع مواجهته الودية قبل الأخيرة أمام المنتخب التركي في إطار تحضيراته لمونديال روسيا الذي ينطلق يوم 14 جوان القادم.

مواجهة ودية سيحددُ على إثرها المدرب نبيل معلول رسميا قائمة اللاعبين الذين سيشاركون في المونديال قبل إرسالها إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم يوم 4 جوان وهو التاريخ النهائي المُحدد مسبقا.
وكان معلول قد أعلن على قائمة أولية ضمّت 29 لاعبا لخوض التربص الأخير للمنتخب، الذي سيحدد ملامح التشكيلة النهائية لسنور قرطاج بالاستغناء على ستة لاعبين إثر مواجه الغد أمام المنتخب التركي في جينيف بسويسرا.
ويبدو أن مدرب المنتخب الوطني قد حسم قائمة أولية تتضمن 18 لاعبا في ظلّ اقتناعه باستحالة الاستغناء عنهم باستثناء تعرض أحدهم إلى الإصابة، ليظل الصراع مفتوحا بين بقية اللاعبين من أجل خمسة أماكن ثمينة.
ولئن حسم الثنائي معز حسان وفاروق بن مصطفى منطقيا حضورهما في القائمة النهائية، فإن المركز الثالث على مستوى حراسة المرمى سيظلّ مفتوحا بين المثلوثي وبن شريفية ليتحول أحدهما في قائمة الـ23 لاعبا بينما سيكون الرابع على المدرجات في المونديال مثلما أكد معلول ووديع الجريء في وقت سابق.
كما سيكون حضور الثلاثي خليل شمام بلال المحسني في المونديال على المحكّ في ظلّ اقتناع معلول بخط الدفاع الحالي المتكون من مرياح وبن يوسف ومعلول والنقاز إضافة إلى الحدادي وبن علوان والبدوي.
ومن المنتظر أن تشمل عملية الغربلة خطّ وسط الميدان، حيث سيكون الثلاثي أحمد خليل محمد وائل العربي إضافة إلى كريم العريبي من بين الأسماء المعنية بالمغادرة، خاصة وأن الاتجاه سيكون نحو التعويل على الفرجاني ساسي وبن عمر والشعلالي والخاوي والسخيري في المونديال في ظلّ مردودهم المقنع وانتظامهم حتى في المقابلات الودية للمنتخب.
وقد يعرف خطّ هجوم مفاجأة بالاستغناء عن أحد اللاعبين من بين الثنائي بسام الصرارفي وأحمد العكايشي، في ظلّ اقتناع معلول بالرباعي أنيس البدري ووهبي الخزري ونعيم السليتي وفخر الدين بن يوسف إضافة إلى صابر خليفة الذي ترك أفضل الانطباعات في المواجهة الودية الأخيرة أمام البرتغال وفق تصريحات مدرب المنتخب.