كاسبرجاك: السنيغاليون يشربون دم الخرفان ويحرقون الدجاج الحي لمنع تعرض اللاعبين إلى الإصابات !


الخميس 31 مايو 2018 - 11:37

استهجنت الصحافة السنيغالية تصريحات المدرب البولوني - الفرنسي هنريك كاسبرجاك التي قللت من شأن زملاء ساديو ماني، قبل لقاء بولونيا والسنيغال يوم 19 جوان 2019 لحساب الجولة الأولى من المجموعة الثامنة. 
 

كاسبرجاك صرّح لصحافة بلاده تعليقا على المباراة المرتقبة للفريقين قائلا: ''السنيغال لا تخيف البتة ولا أدري لم يثير الاعلام في بولونيا ضجة كبرى تجاه فريق لا يستحق بالمرة كل هذا الاهتمام''. 
وواصل كاسبرجاك حديثه قائلا:'' في إفريقيا يحرق السحرة الدجاج حيا، ويعطون رماده إلى اللاعبين ليضعوه على الركبة أو الكاحل لتفادي الإصابات، هكذا تدار الأمور في إفريقيا وهم يعتقدون أن هذه الأمور ناجعة...''
وأضاف كاسبرجاك:'' لما كنت في السنيغال قام أحد السحرة بذبح خروف وتقديم دمه للاعبين لشربه، لكنني رفضت ذلك وفي الصباح ذهب الساحر إلى الملعب ليطمر هذا الدم أمام المرمى تبركا ومنع قبول الأهداف''. 
هذه التصريحات أثارت غضب الصحافة السنيغالية التي اتهمت العجوز البولوني بتصفية الحسابات، مذكرة إياه بما فعله على هامش نهائيات غانا 2008 وسماحه للاعبين بارتياد العلب الليلية قبل مباراة جنوب إفريقيا الحاسمة، وتساءلت الصحافة إذا ما كان الأمر كما يدعي هذا المدرب فلم واصل العمل في السنيغال مدة موسمين.