النجم الساحلي: الضبابية تهدد استقرار الجمعية.. وتساؤلات حول موعد الجلسة الانتخابية


الثلاثاء 29 مايو 2018 - 23:05

يعيش النجم الرياضي الساحلي صيفا ساخنا لم يتخلص من تباعاته حتى مع ركون الفريق للراحة

خصوصا مع ضغط جماهيري كبير لتوضيح الرؤية في الفريق خصوصا مع غياب المعطيات وتجاهل المسؤولين رفع الالتباس في عديد المسائل.
ميركاتو فريق جوهرة الساحل بات معروضا على قارعة الطريق تماما كما هو الحال بالنسبة للمفاوضات مع المدربين من جلال القادري وشهاب الليلي مرورا بفوزي البنزرتي ووصولا إلى عمار السويح وروجي لومار في غياب كلي لخلية إعلامية تتولى إبلاغ المعلومة الرسمية أو مسؤولين يتوجهون إلى الجمهور للحديث إليهم إنارتهم بما يحدث في الفريق.
ما يعيشه النجم الساحلي بات مرهونا في مسؤول يتحمل المسؤولية ويتوجه إلى الجمهور ليمتص الغضب ويوضح الصورة حتى يعود الفريق إلى استقرار يبقى في أمس الحاجة إليهم لاسيما مع اقتراب العودة إلى استئناف التحضيرات لسباق دوري أبطال إفريقيا الذي يأتي بعده رهان الكأس العربية فالبطولة الوطنية.
استحقاقات بالجملة تنتظر فريق جوهرة الساحل الذي يبقى مطالبا بالتخلص من الوضعية التي يعيشها حتى يكون جاهزا لاستئناف توهجه محليا وقاريا وهو الذي كان في السنوات الماضية القاطرة التي تقود الكرة التونسية في المسابقات الخارجية.
إلى ذلك لا يزال الغموض يسيطر أيضا على موعد الجلسة الانتخابية وأيضا عن رغبة رئيس الفريق الدكتور رضا شرف الدين في الاستمرار على رأس الفريق وهي عوامل تجعل من تساؤلات الجمهور أكثر من مشروعة نظرا لاقتراب الاستحقاقات وغياب خارطة طريق يمكن أن تدفع الجماهير نحو الاطمئنان على مستقبل "نجمتهم".