عبد السلام السعيداني: لست بوق وديع الجريء .وقاضيت منشطا تلفزيا حاول ابتزازي


الاثنين 28 مايو 2018 - 09:10

أدلى عبد السلام السعيداني رئيس النادي الرياضي البنزرتي بحوار صحفي اليوم الاثنين 28 ماي 2018 لصحيفة ''الشروق'' أكد من خلاله بأنه ليس لسان دفاع عن رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء، في إشارة إلى حضوره سابقا في البلاتوهات التلفزية للدفاع عن الجريء، موضحا بأنه ليس من مؤيدي المكتب الجامعي ولا من معارضيه بل يرفض الانخراط في الحملات المجانية من أطراف تدعي النظافة – حسب قوله-. 
 


وللتأكيد على صحة أقواله، قال السعيداني إن الجريء قام برفع قضية ضده أمام فرقة مكافحة الاجرام بالقرجاني على خلفية تصريحه الشهير قبل مباراة الإفريقي، وهو التصريح الذي لا زال رئيس البنزرتي متشبثا به. وبدليل أن النادي البنزرتي سلبت منه 24 نقطة بأخطاء  تحكيمية – حسب تقديره- وأبرزها نصف نهائي الكأس عندما تغاضى الحكم عن ضربتي جزاء ضد الإفريقي. 
السعيداني ذكر أيضا بأنه قرر مقاضاة منشط تلفزي بإحدى القنوات الخاصة الذي سعى إلى ابتزازه كلما حلّ ببنزرت من خلال إرسال فاتورة الفندق ومطالبة رئيس البنزرتي بسدادها–وفق السعيداني-. 
على صعيد ثان تحدث رئيس البنزرتي عن علاقته بأيمن شندول موضحا بأنه صديقه الحميم وأن تصرفاته المثيرة للجدل، يرتكب مسؤولون آخرون من فرق أخرى أضعافها ولا تلقى نفس الاستنكار، وعن حضوره في مباراة ''الباراج'' أوضح بأنها كانت من أجل معاينة بعض العناصر التي قد يتم انتدابها من طرف قرش الشمال !!
وفي هذا الإطار شدّد على أن فراس بالعربي ليس معروضا للبيع وأن المفاوضات جارية مع ظهير النجم الساحلي علية البريقي. 
فيما يهم الأسماء المرشحة لتدريب نادي عاصمة الجلاء ذكر السعيداني أسماء الصربي راتكو دوستانيتس وشكري البجاوي مدرب الاتحاد الرياضي بتطاوين والفرنسي جانان وماهر الكنزاري ونبيل الكوكي.