بعد أن غادر صفاقس من الباب الصغير: داموتا يحقق انجازا فريدا في البرتغال


الأحد 20 مايو 2018 - 22:11

نجح المدرب السابق للنادي الرياضي الصفاقسي جوزي داموتا في قيادة فريقه

"ديبورتيفو أفيس" إلى الإحراز على كأس البرتغال لأول مرة في تاريخه بعد تغلبه على سبورتينغ لشبونة (2-1) بالملعب الوطني في البرتغال.
داموتا حقق الانجاز في البرتغال بعد أشهر قليلة من رحيله عن السي أس أس الذي فك الارتباط معه رغم أن الفريق قد حقق نتائج مرضية معه في بداية الموسم.
المدرب البرتغالي غادر صفاقس من الباب الصغير حيث لم يكن الجمهور راضيا عن أداء الفريق تحت إشرافه قبل أن يأتي الانسحاب من كأس الكاف أمام الفتح الرباطي المغربي بملعب الطيب المهيري بالذات ليؤدي إلى قطيعة تضرر منها السي أس أس.
وسبق للمدرب المتخلي للنادي الصفاقسي غازي الغرايري أن أكد في تصريحات إعلامية أن الفريق أخطأ في فكّ الارتباط مع المدرب البرتغالي وهو ما سانده فيه قبل أيام رئيس النادي المنصف خماخم الذي اعترف بسوء التقدير عندما تخلى عن داموتا.